مذكرات جورج إس. باتون، النصوص المطبوعة ذات الملاحظات التوضيحية، 1 يناير-31 ديسمبر، 1918

الوصف

كان الجنرال جورج إس. باتون (1885-1945) ضابطاً صغير السن أثناء الحرب العالمية الأولى، وقد اشتُهر بوصفه قائد الجيش الثالث للولايات المتحدة في الحرب العالمية الثانية. ذهب باتون إلى فرنسا في مايو من عام 1917 مع الجنرال جون جيه. بيرشنغ، وهو القائد الأعلى للقوات الأمريكية للحملات الخارجية (AEF)، وكان يخدم في رتبة نقيب بصفته الضابط المعاون للجنرال وقائد المقر الرئيسي. نُقل باتون بعد ذلك إلى سلاح الدبابات الجديد الذي كان قيد التشكيل بجيش الولايات المتحدة. ثم تمت ترقيته إلى رائد، وتولى مهمة تنظيم مركز سلاح الدبابات الأمريكي في لونغر بفرنسا. وفي مارس من عام 1918، تمت ترقيته إلى مقدم وعُيِّن لقيادة لواء الدبابات الرابع بعد الثلاثمائة، وهو اللواء الذي قاده في معركة سان-ميهيل في منتصف سبتمبر وفي هجوم ميوز-أرغون الذي بدأ في 26 سبتمبر. تعرض باتون للإصابة في اليوم الأول من المعركة الأخيرة وقضى ما تبقى من المعركة في المستشفى. بين يدي القارئ هنا ثلاثة مجلدات من مذكرات باتون، تبدأ من مايو عام 1917 أثناء تجهيزاته للرحيل إلى فرنسا، وتنتهي في مارس عام 1919 مع وصوله إلى مرفأ نيويورك. توجد أيضاً مقابلَ كل مجلد بخطّ باتون نسخةٌ مطبوعة للمجلد بها ملاحظات توضيحية. تُلقي التدوينات الضوء على فترة تكوينية في تطور باتون كأحد أبرز قادة الدبابات في التاريخ، بالإضافة إلى عرضها لجوانب من شخصيته المركبة والحيوية. تنص التدوينة الأخيرة في مذكرات باتون الحربية، بتاريخ الأحد 16 مارس عام 1919، على: "انتهى جميع العمل على التقارير ظهراً. تجاوزنا سفينة الإنارة عند جزيرة النار عند الثالثة ونصف عصراً وقناة أمبروز عند السادسة مساءً. أتانا القبطان موراي على متن السفينة ومعه التعليمات. حصل الملازم لونغستريث على إجازة لرؤية أمه المريضة (14 يوماً). نهاية لحرب مثالية. انتهى."

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

العنوان باللغة الأصلية

George S. Patton Diary, Annotated Transcripts, January 1–December 31, 1918

نوع المادة

الوصف المادي

159 صفحة : مطبوعة

المَراجع

  1. Joseph P. Hobbs, "Patton, George Smith," American National Biography (New York: Oxford University Press, 1999).

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 14 نوفمبر 2017