آلام شْتوْغَر: معاناة المسيح

الوصف

كتاب آلام شْتوْغَر هو أول كتاب يُطبع في بافاريا وعلى الأرجح أول الكتب المصورة المطبوعة قبل عام 1500، حتى أنه يسبق طبعة ألبرخت فيستر الصادرة في 14 فبراير 1461 لكتاب إدلشتاين لبونر، وكذلك طبعة فيستر لـبيبليا بوبيرم (إنجيل الفقراء) التي يرجع تاريخها إلى حوالي 1462‒1463. سُمِّي الكتاب تيمناً بفرانز زافير شتوغر الأصغر الذي أسَّس علاقات عمل جيدة مع مكتبة ميونيخ منذ عام 1831 ونَشَر العمل للمرة الأولى عام 1833، وشتوغر هو على الأرجح ابن أحد بائعي المزادات في ميونيخ. طُبِع الكتاب بأسلوب الطباعة بالحروف المتحركة المُشابه لذلك الذي استُخدِم في الإنجيل ذي الـ36 سطراً وفي إنجيل غوتنبرغ، وكذلك المُستخدم في طباعة تقويم فييني لعام 1462. الكتاب مُزين بعشرين نقشاً معدنياً تصور آلام المسيح. يحتوي المجلد على طبعة من الأفراح السبعة لمريم الذي طُبِع بنفس الأسلوب وزُين أيضاً بنقوش معدنية، وهو يسبق كتاب آلام شتوغر في ترتيب المجلد. نسخة ميونيخ هي النموذج الوحيد الكامل من هذا العمل الذي تُعرف له سبع طبعات مختلفة؛ كانت النقوش المعدنية تُستخدم لتزيين كُتُب الصلاة المكتوبة بخط اليد، وذلك قبل استخدامها في أعمال الطباعة. وقد ابتُكِرت تلك النقوش قبل طباعة هذا الإصدار عام 1461 وكانت تشبه الصور التي كان يرسمها مايستر دير شْبِيلْكارْتِن (سيد أوراق اللعب)، وهو فنان نَشط في منطقة الراين العليا ولذلك دائماً ما كان يُنظَر لهذه المنطقة باعتبارها موطن نشأة النقوش المعدنية. وعلى الرغم من ذلك، ونظراً لسهولة نقل الصور المطبوعة—فتصميمات هذا الفنان بالأخص كانت في الواقع تُوزع من إنجلترا إلى فيينا—ولأن المخطوطات والإصدارات المطبوعة من هذا النص كُتِبت بلهجة تعود إلى وسط بافاريا، فربما تكون النقوش المعدنية قد نشأت في الأصل في بافاريا أيضاً. حظت الطبعة الأولى من كتاب الصلاة الصغير بنقوشها المعدنية بنجاح كبير حتى أنه سرعان ما أُنتجت نسخة منها، وقد استُخدِمت تلك النسخة بدورها لإصدار كُتُبٍ شبيهة ذات نصوص مكتوبة بخط اليد أو باستخدام المنقوشات الخشبية المطبوعة.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

نوع المادة

الوصف المادي

21 صحيفة

ملاحظات

  • علامة الرف في مكتبة ولاية بافاريا: Inc.s.a. 104 m#Beibd. 1
  • هذا الوصف للعمل كَتبهُ كارل-غيورغ فاندتنر من مكتبة ولاية بافاريا.

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 27 أكتوبر 2016