صانعو النكبة الأوروبية في مواجهة الحضارة

الوصف

تصور هذه اللوحة، المنشورة في فلورنسا قرابة عام 1915، امرأتين، تجسدان الحضارة والتاريخ وتلعنان حكام ألمانيا والإمبراطورية النمساوية المجرية وبلغاريا والإمبراطورية العثمانية (فيلهلم الثاني وفرانز جوزيف الأول وفِرديناند الأول ومحمد الخامس على التوالي) وتشيران إليهم بصفتهم المسؤولين عن نشوب الحرب العالمية الأولى. وتَظهر على الحكام علامات الخزي من نظرات المرأتين، بينما تَظهر في الخلفية جثث هامدة لجنود قتلى ممددين في ساحة معركة ومدينة تتطاير منها ألسنة النيران. ينص التعليق شديد اللهجة المكتوب أسفل الصورة على التالي: "على الأطلال التي خلفتها جنون طاغية عجوز - ومن مقبرة العظام البشرية التي أرادها رجل متغطرس طامع - تدوي عالياً أصداء صرخات اللعنة الأبدية على الأربعة الذين اعدموا الإنسانية - صرخة الأمهات والأبناء - نحيب الأرامل والأيتام - وأخيراً يصل الانتصار المُرتجَى للمدافعين عن الحرية - العدالة تسود - التاريخ يسجل أسماء البرابرة ويلعنهم حتى مُقبِل الأجيال."

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

إي. دوتشي، فلورنسا

العنوان باللغة الأصلية

Gli autori dell'ecatombe europea davanti alla civiltà

الوصف المادي

مطبوعة واحدة : مطبوعة حجرية ملونة ؛ 50 × 69 سنتيمتراً

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 14 نوفمبر 2017