حدود بلوشستان

الوصف

كان جورج باسمان تَيْت مشرفاً عاماً مساعداً عينته منظمة عمليات المسح الهندية، حيث ترأس عمليتي المسح اللتين قامت بهما بعثتان كانتا السبب وراء تحديد أجزاء كبيرة من حدود أفغانستان، وهما بعثة لجنة الحد البلوشي-أفغاني لعامي 1895-1896 وبعثة سييستان للتحكيم في الفترة بين 1903-1905. أُجري أول مسح من هذين المسحين لتحديد ما يُدعى بخط ديوراند، وهو الحد بين أفغانستان والهند البريطانية (باكستان الحالية) الذي تفاوض عليه السير مورتيمر ديوراند ممثلاً للحكومة الهندية أثناء بعثة عام 1893 إلى كابول، ثم وُثّق في اتفاقية وقع عليها ديوراند وحاكم أفغانستان الأمير عبد الرحمن خان. أما المسح الثاني فكان لسييستان، أو سيستان، وهي منطقة تمتد شرق إيران وجنوب أفغانستان (وأجزاء من باكستان)، حيث أُجري بعد أن طلبت حكومتا كابول وطهران من بريطانيا العظمى الفصل في النزاع على الحد بين البلدين في تلك المنطقة. يحتوي الكتاب على مقدمة للعقيد السير هنري مكماهون، وهو المفوض البريطاني المسؤول عن كلتا البعثتين. معظم الكتاب عبارة عن سرد تَيْت لبعثة سييستان، حيث يصف الرحلة البرية من كويتا (في باكستان الحالية) إلى شرق إيران ومنطقة هامونه هلماند ذات المستنقعات (بحيرة درياجه هامون الحالية) التي يغذيها نهر هلماند. ويعرض تَيْت أوصافاً حيوية للمناخ القاسي المنفر و"رياح العشرين يوماً" الشهيرة، بالإضافة إلى الشعب والاقتصاد والأحوال الاجتماعية للمنطقة. الفصل الأخير مخصص لنهر هلماند. ويضم الكتاب رسوماً إيضاحية وخريطتين مطويتين، تُظهر إحداهما الطريق الذي سلكه تَيْت في رحلاته بينما تُظهر الأخرى منطقة درياجه هامون. يصف تَيْت عمل الجهات القائمة على المسح، ولكنه لا يذكر الكثير عن السياسات المحيطة بتعيين الحدود، وهو موضوع "شعر أنه هو نفسه ممنوع من التعرض له"، على حد تعبير السير هنري مكماهون في مقدمته. وقد قدَّم تَيْت عدداً من التقارير الرسمية ناقش فيها هذه الموضوعات.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

ويثربي وشركاه، لندن

العنوان باللغة الأصلية

The frontiers of Baluchistan

نوع المادة

الوصف المادي

261 صفحة : خرائط ؛ 23 سنتيمتراً

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 25 أغسطس 2016