خلق الكون

الوصف

آفرينش دنيا (خلق الكون) هو كتاب يتحدث عن نشأة الكون. وهو يصف ويقارن بين العديد من الروايات الثقافية والدينية والعلمية التي تتحدث عن نشأة الكون. الكتاب هو ترجمة إلى الفارسية الطاجيكية من لغة تتارية تركية (على الأرجح الأذرية) نشرته مطبعة الحكومة الطاجيكية في طشقند وستالين أباد (دوشنبه الحالية) عام 1929. وقد تبيَّن أن المترجم اسمه "عبد الله شناسي" إلا أنه لا توجد أي معلومات أخرى عنه. الكتاب مُقسم إلى ثلاثة أجزاء. ويناقش الجزء الأول الروايات اليهودية والإسلامية والعديد من الروايات القديمة التي تعود للعصور الوسطى الأخرى المستمدة من الأديان والخاصة بخلق الكون وينتقدها، حيث يسخر المؤلف (أو من المحتمل أن يكون المترجم هو من قام بذلك) من هذه الروايات مثل روايات بلاد الرافدين القديمة والروايات اليهودية والإسلامية التي تقول بأن الله قد خلق العالم في ستة أيام أو بأن الأرض تستقر على قرني بقرة واقفة على جسم سمكة تسبح في المياه. وبعد ذِكْر قصص الخلق المتنوعة من رافديّة ويهودية وإسلامية، يكرس المؤلف الجزء الثاني لمناقشة التفسير العلمي لنشأة الكون متضمناً مواضيع مثل دوران الأرض والكواكب الأخرى في النظام الشمسي. ويختتم الجزء الثالث الكتاب بنقد للآيات القرآنية التي يتخذها المسلمون دليلاً فيما يخص خلق الكون. والكتاب نموذج للأعمال التي أُنتجت في آسيا الوسطى في أوائل القرن العشرين عندما كان الحداثيون المسلمون، الذين عُرِفوا باسم الجدد، يشككون في دور الدين في المجتمع.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

المنشورات الطاجيكية الرسمية، ستالين أباد وطشقند

العنوان باللغة الأصلية

آفرينش دنيا

نوع المادة

الوصف المادي

43 صفحة : رسوم إيضاحية ؛ 22 سنتيمتراً

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 29 سبتمبر 2016