التواجد الروسي في آسيا: سجل ودراسة، 1558-1899

الوصف

كان أليكسيس سيدني كراوس (1859‒1904) صحفياً ومؤلفاً بريطانياً كتب للعديد من الدوريات البريطانية وأصدر كتباً عن عدد كبير من الموضوعات، بما في ذلك الفقر في مدينة لندن والصين والشرق الأقصى والإمبراطورية الروسية. التواجد الروسي في آسيا: تسجيل ودراسة، 1558-1899 هو سرد لتاريخ التوسع الروسي في آسيا، بدءاً من عام 1558 وهو العام الذي تلقى فيه غريغوري ستروغانوف امتيازاً من إيفان الرهيب ليقوم باحتلال أراضي نهر كاما على الحافة الغربية لجبال الأورال. يغطي الكتاب الاستيلاء على سيبيريا وغزو روسيا لخانيتي خوارزم وبخارى وتوسعها في نهاية القرن التاسع عشر داخل تُرْكِستان وضمها للأراضي التي كانت تابعة فيما مضى لبلاد فارس والصين وبناء خط السكك الحديدية والسياسة الروسية تجاه أفْغانستان. يوضح كراوس، في المقدمة، أن كتابه "هو ليس أكثر من تاريخ، مكتمل ولكنه موجز، عن روسيا الآسيوية. وغرضي من انتقاد السياسات التنافسية بين روسيا وإنجلترا هو تقديم الاستنتاج الواضح والمحايد الذي تمخضت عنه الدراسة الدقيقة لهذه السياسات." إلا أن الكتاب في الحقيقة أتى متحيزاً بشدة ضد روسيا، التي قُدِّمت في صورة قوةٍ تتوسع بلا هوادة ووُصفتْ بِ "العدو الطبيعي" لبريطانيا العظمى. ظهر كتاب التواجد الروسي في آسيا في عدة طبعات في بريطانيا والولايات المتحدة. تَظهر هنا الطبعة الأولى التي نُشِرت في لندن عام 1899. يحتوي الكتاب على 12 خريطة وثلاثة ملاحق هي: ترتيب زمني "للأحداث الهامة في تاريخ روسيا الآسيوية"؛ بالإضافة إلى ملخص لأهم المعاهدات والاتفاقيات التي عُقدت بين روسيا والصين وبلاد فارس وأفْغانستان والأنظمة السياسية الأخرى على الحدود الجنوبية للإمبراطورية الروسية؛ وأخيراً قائمة بالمرجعيات في شؤون روسيا الآسيوية والبلاد المجاورة.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

هنري هولت آند كومباني، نيويورك

العنوان باللغة الأصلية

Russia in Asia: a record and a study, 1558-1899

نوع المادة

الوصف المادي

441 صفحة : خرائط ؛ 23 سنتيمتراً

ملاحظات

  • الخرائط الموجودة في بداية ونهاية المجلد مهداة من مكتبة جامعة كورنيل.

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 30 أغسطس 2016