الاحتفاظ بقندهار

الوصف

الاحتفاظ بقندهار، الذي نُشِر في لندن عام 1881، هو نموذج للمنشورات العديدة التي صدرت في بريطانيا العظمى حينما كان النقاش دائراً في البرلمان ووسط الجمهور البريطاني حول السياسة التي ينبغي اتبعاها تجاه أفْغانستان في الفترة التي أعقبت الحرب الأنغلو-أفغانية الثانية (1878–1880). بدأت الحرب في نوفمبر عام 1878عندما أرسل البريطانيون قوة أنغلو-هندية إلى أفْغانستان بهدف الإطاحة بأمير أفْغانستان شير علي خان الذي كان البريطانيون يعتبرونه موالٍ للروس، واستبداله بحاكم أكثر ولاءً لبريطانيا. وبعد سلسلة من المعارك التي انتصرت فيها كلٌ من القوات البريطانية والأفْغانية، انتهت الحرب أخيراً في سبتمبر عام 1880 بانتصار بريطاني ساحق في معركة قندهار. وتولى ويليام إيوارت غلادستون منصب رئيس الوزراء للمرة الثانية في إبريل عام 1880 وهو عاقد العزم على تطبيق سياسية الانسحاب الكامل من أفْغانستان، إلا أن هذه السياسة لاقت معارضة من الكثير من المسؤولين الذين كانوا يشغلون مناصب آنذاك والمتقاعدين في بريطانيا وفي الهند البريطانية، وقد تحاجُّوا بأن القوات البريطانية الهندية ينبغي أن تحتل قندهار بشكلٍ دائم كوسيلة لكبح جماح التوسع الروسي المحتمل باتجاه الهند. كان من ضمن هؤلاء المسؤولين السابقين الإيرل ليتون، الذي كان من المؤيدين المتحمسين للحرب حينما كان حاكماً عاماً للهند. تحتوي هذه النشرة على نص الخطاب الذي ألقاه في مجلس اللوردات إيرل ديربي (إدوارد هنري ستانلي، 1826–1893)، وهو رجل دولة بريطاني ومثقف ذو ميول ليبرالية ونفوذ قوي في الحقبة الفيكتورية وما تلاها، وذلك تفنيداً لحجة ليتون في الاحتفاظ بقندهار. تحاجّ النشرة لِكفّة الانسحاب، عارضةً الحجج العسكرية والسياسية والمالية ضد الاحتفاظ بقندهار. ويُلخص اللورد ديربي وجهة نظره في نهاية خطابه قائلاً "سوف أصوِّت ضد الاحتفاظ بقندهار لأنني أعتقد أنه سيكون عبئاً وليس منفعة—مصدراً للضعف وليس للقوة." وقد نجحت هذه الحُجة في بلوغ منالها، حيث نفَّذت الحكومتان البريطانية والهندية في النهاية التزام غلادستون بالانسحاب الكامل، وغادرت آخر قوات بريطانية هندية أفْغانستان في ربيع عام 1881. وقد قَبِل الحاكم الأفغاني الجديد، عبد الرحمن، الإشرافَ البريطاني على علاقات بلاده الخارجية، ووعدته بريطانيا في المقابل بتوفير دعم مالي والمساعدة في مقاومة أي عدوان تشنّهُ قوة خارجية بلا استفزاز منه. وبهذه الاتفاقية، تمكنت أفْغانستان من الاحتفاظ باستقلالها وتجنب الاحتلال الأجنبي.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

وكالة الطباعة الوطنية، لندن

العنوان باللغة الأصلية

The Retention of Candahar

نوع المادة

الوصف المادي

16 صفحة ؛ 20 سنتيمتراً

المَراجع

  1. David Steele, “Stanley, Edward Henry, fifteenth earl of Derby (1826‒1893),” in Oxford Dictionary of National Biography (Oxford, U.K.: Oxford University Press, 2004).

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 31 أغسطس 2016