السودان وأفغانستان. تصويت الاعتماد

الوصف

كان ويليام إوارت غلادستون (1809-1898) رئيساً للوزراء في بريطانيا العظمى عن الحزب الليبرالي تقلد المنصب لأربع فترات (1868-1874، 1880-1885، 1886، 1892-1894). وقد كان غلادستون أحد أهم الشخصيات السياسية في الحقبة الفيكتورية، حيث خدم في وزارة المستعمرات وتقلد منصب وزير المالية ثلاث مرات، شملت أحدها فترة العامين الأولين لحكومته الثانية. السودان وأفغانستان. تصويت الاعتماد هي نشرة تحتوي على نص خطاب غلادستون الذي ألقاه أمام لجنة الموازنة في مجلس النواب في 27 إبريل من عام 1885، بعد أقل من شهر من حادثة بانجده بين روسيا وأفغانستان وبعد ثلاثة أشهر من سقوط الخرطوم في يد قوات المهدي واغتيال الجنرال تشارلز غوردون الذي تلا ذلك. تدور حادثة بانجده حول استيلاء القوات الروسية على أرض أفغانية تقع جنوب نهر أوكسوس (المعروف في الوقت الحالي بآمو داريا)، مما أدى إلى حدوث صدام مع القوات الأفغانية وأزمة دبلوماسية مع بريطانيا العظمى، التي كانت بدورها تشعر بالقلق من الضغوط الروسية على أفغانستان والتهديد المحتمل الذي شكلته روسيا على الهند البريطانية. وفي الخطاب، طلب غلادستون التصويت على صرف اعتماد قدره 11,000,000 جنيه إسترليني، خُصص منه 6,500,000 جنيه إسترليني "لتجهيزات خاصة" غير محددة لتقوية قبضة الإمبراطورية البريطانية. وكان واضحاً من الخطاب أن هذه التجهيزات كانت تهدف لمواجهة التهديدات الروسية المحتملة على أفغانستان والهند. وكان سيُنفق المبلغ المتبقي المقدر بـ 4,500,000 جنيه إسترليني في أغراض تتعلق بأزمة السودان. وتوقع غلادستون أن الأموال المخصصة لأزمة السودان ستثير الاستنكار، لأنه كان يُنظر إليه باعتباره سمح للجنرال غوردون بالذهاب إلى الخرطوم ولكنه فشل في محاولة إنقاذه من قوات المهدي. وفي النهاية، جرت الموافقة على صرف الاعتماد. نشرت الرابطة المركزية الليبرالية لبريطانيا العظمى الخطاب عام 1885.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

وكالة الطباعة الوطنية، لندن

العنوان باللغة الأصلية

Soudan and Afghanistan. The vote of credit

نوع المادة

الوصف المادي

15 صفحة ؛ 22 سنتيمتراً

المَراجع

  1. H.C.G. Matthew, “Gladstone, William Ewart (1809‒1898),” in Oxford Dictionary of National Biography (Oxford, U.K.: Oxford University Press, 2004).

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 17 أغسطس 2016