يوميات الكوارث في أفغانستان، 1841-1842

الوصف

كانت الليدي فلورينشيا وينش سيل (1790-1835) زوجة السير روبرت هنري سيل (1782-1845)، الذي كان ضابطاً بالجيش البريطاني وخدم في الهند وبورما وشارك في الغزو الأنغلو-هندي المشؤوم لأفغانستان الذي أشعل الحرب الأنغلو-أفغانية الأولى (1839-1842). كان الهدف من الغزو هو الإطاحة بأمير أفغانستان، دوست محمد خان، واستبداله بشاه شُجاع، وهو حاكم سابق كان يُعتقد أنه أكثر ميلاً للجانب البريطاني. وسرعان ما سيطرت القوات الأنغلو-هندية التي دخلت البلاد على المقاومة واحتلت كابول وغيرها من المدن الكبرى. دفَع الهدوءُ النسبي سيل، شأنه شأن ضباط ومسؤولين مدنيين بريطانيين آخرين، للاعتقاد بأن الأفغان قد استسلموا، فأرسل إلى زوجته لتنضم إليه، أولاً في جلال آباد وبعدها في كابول. وعقب وقوع انتفاضة عنيفة بدأت في الثاني من نوفمبر لعام 1841، وقَّعت الحكومتان البريطانية والأفغانية معاهدة وافقت بموجبها القوات الأنغلو-هندية المحتلة على الانسحاب من البلاد وضُمن لها حق المرور الآمن أثناء رجوعها إلى الهند البريطانية، إلا أن الأمير الجديد، أكبر خان (1816-1845، حكم في 1842-1845)، وهو ابن دوست محمد، لم يلتزم ببنود المعاهدة. وفي يناير من عام 1842 أُخذت الليدي سيل وابنتها، أليكساندرينا، رهينتين، إلى جانب الضباط والجنود البريطانيين وغيرهم من النساء والأطفال. وقد أُسِر إجمالي ثلاث وستين رهينة، وتوفي العديد منهم في الأسر. وحصل الرهائن أخيراً على حريتهم بعد تسعة أشهر من الأسر، عندما عرضوا دفع رشوة كبيرة للمسؤول الأفغاني القائم على حراستهم. تمكنت الليدي سيل، التي أصيبت بجراح في العراك الأولي وتلقت رصاصة في رسغها، من المحافظة على مذكراتها التي كانت قد بدأت في تدوينها في كابول في سبتمبر من عام 1841 بإدخال تدوينات من وقت لآخر إلى أن أُطلق سراحها في سبتمبر من العام التالي. كتاب الليدي سيل، يوميات الكوارث في أفغانستان، 1841-1842، هو أحد وصفين لشاهديّ عيان عن محنة الرهائن البريطانيين، والآخر هو كتاب الملازم فينسنت إير العمليات العسكرية في كابول، التي انتهت بانسحاب الجيش البريطاني والقضاء عليه، يناير 1842. نُشر الكتابان في لندن عام 1843. تسرد المؤلفة المعاناة التي لاقاها السجناء، بالإضافة إلى المواجهات مع الأفغان الودية منها والعدائية والمعارك التي شهدتها ومفاوضات تحرير السجناء. يحتوي الكتاب على مسرد "الكلمات الفارسية والهندوستانية [الهندية] وغيرها من الكلمات الشرقية" المُستخدَمة في النص ومخطط مطوي للمعسكرات المتواجدة حول كابول. يحتوي الملحق على نص المعاهدة بين السلطات البريطانية والأفغانية المُوقَّعة في الحادي عشر من ديسمبر لعام 1841، بشأن الانسحاب وحق المرور الآمن. وبعد نشر مذكراتها، احتُفي بالليدي سيل في بريطانيا على نطاق واسع بوصفها بطلة.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

جَي. موري، لندن

العنوان باللغة الأصلية

A journal of the disasters in Affghanistan, 1841-2

نوع المادة

الوصف المادي

451 صفحة : خرائط ؛ 21 سنتيمتراً

المَراجع

  1. James Lunt, “Sale, Sir Robert Henry (1782‒1845),” in Oxford Dictionary of national Biography (Oxford, U.K.: Oxford University Press, 2004).

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 27 يوليو 2016