حياة عبد الرحمن، أمير أفغانستان

الوصف

حكم عبد الرحمن خان (1844-1901) أفغانستان منذ عام 1880 وحتى عام 1901. كان عبد الرحمن حفيداً لدوست محمد خان (حكم في 1826-1839 و1845-1863)، وهو مؤسس أسرة باركزاي الأفغانية بعد سقوط الدورانيين ونهاية الحرب الأنغلو-أفغانية الأولى عام 1842. بعد أن قضى عبد الرحمن أعواماً طويلة في المنفى في آسيا الوسطى، تمكن من استعادة حكمه في أفغانستان بدعم من بريطانيا، التي رعته فيما بعد مالياً وسياسياً وعسكرياً. حياة عبد الرحمن، أمير أفغانستان هو عمل مكون من مجلدين، حرره وترجمه من أصله الفارسي مير مُنشي سلطان محمد خان، وهو وزير الخارجية الأسبق للأمير. يتكون المجلد الأول من 12 فصلاً، تشكل أول 11 فصلاً منها سرد السيرة الذاتية لحياة الأمير حتى ارتقائه العرش في نهاية الحرب الأنغلو-أفغانية الثانية وسنواته الأولى كحاكم، التي أحكم فيها قبضته على البلاد عن طريق هزيمة الهزارة وغزو كافرستان. يتكون الفصل الأخير من المجلد الأول والثمانية فصول من المجلد الثاني من ملاحظات عبد الرحمن خان وأفكاره المتعلقة بأمور متنوعة كما ينقلها سلطان محمد خان. تشير عناوين بعض هذه الفصول إلى مجموعة المواضيع التي تغطيها: "خليفتي على عرش كابول"؛ و"التدابير التي اتخذتها لتشجيع تقدم التجارة والصناعات والفنون"؛ و"بضعة تفاصيل من حياتي اليومية"؛ و"حدود أفغانستان وبعثة ديوراند"؛ و"مستقبل أفغانستان"؛ و"إنجلترا وروسيا وأفغانستان." يشتمل الكتاب على مقدمة لسلطان محمد خان يشرح فيها كيف كُتب الكتاب ويزعم فيها أنه "منذ عصر الأباطرة المغول العظام -تيمور وبابر وأكبر، إلخ، لم يكتب أي عاهل مسلم سيرته الذاتية بمثل هذه الطريقة الصريحة المشوقة الجزلة كما فعل الأمير..." الكتاب مزود برسوم إيضاحية ويحتوي على جدول نسب سلالة باركزاي بالإضافة إلى عدة خرائط.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

جون موراي، لندن

العنوان باللغة الأصلية

The life of Abdur Rahman, Amir of Afghanistan

نوع المادة

الوصف المادي

مجلدان : خرائط، جداول ؛ 23 سنتيمتراً

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 30 سبتمبر 2016