مدينة وهران المحصنة وميناؤها على الساحل البربري

الوصف

نُفِذت هذه الخريطة المكونة من جزأين ومنظر لبلدة وهران، في شمال غرب الجزائر الحالية، على يد ماتيوس سوتر (1678-1756) عام 1750. كان سوتر قد تدرب على يد صانع الخرائط النورمبرغي يوهان بابتيست هومان (1663-1724) في نهاية القرن السابع عشر، ثم عاد إلى موطنه في أوغسبورغ، حيث أسس شركة النشر الخاصة به عام 1707 وأنتج الكرات الأرضية والخرائط والأطالس. وفي عام 1715، أصبح سوتر جغرافياً للإمبراطور الروماني المقدس تشارلز السادس. يَظهر اللقب الإمبراطوري لسوتر على خرطوشة الخريطة الرمزية رائعة الزخرفة التي تُظهر زيوس على عرشه محاطاً بالخدم والسكان الأصليين والأطفال الملائكة. وقد كان سوتر وشركة معلمه السابق هومان المنافسة له نموذجين لأسلوب الباروك الرفيع لجنوب ألمانيا، الذي يركِّز على الزخارف التزيينية. كان التجار الأندلسيون المغاربة قد أسسوا وهران في القرن العاشر، ثم قاد الكاردينال سيسنيروس حملة قشتالية استولت على المدينة لصالح إسبانيا عام 1509. بعد ذلك احتل الأتراك وهران عام 1708، لكن عام 1732 استعادها الإسبان الذين سعوا لوضع نهاية لهجمات القراصنة البرابرة المتمركزة في المدينة. الجزء العلوي من العمل هو منظر علوي لوهران يَظهر فيه الشمال باتجاه أسفل اليسار، ويُظهر السوق والحصون والكنائس ومنزل القنصل الفرنسي والمكان الذي رسا فيه الإسبان والجُرُف والمرفأ ومواقع أخرى. أما النصف السفلي فهو بانوراما للساحل يظهر فيها أسطول من السفن الملونة في الخلفية. يحتوي مفتاح الخريطة في أعلى اليسار على مفتاح يشير إلى الأماكن المهمة في جزئي الخريطة. مقياس الرسم مدون بالأميال الفرنسية.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

ماتيوس سوتر، اوغسبورغ، ألمانيا

العنوان باللغة الأصلية

Oran munita urbs et comodus porta in ora maritimae Barbariae et proprie in regno Telensin, quam Hispani iam Ao 1509 tenuerunt et postquam Ao 1708 a Mauris occupata fuit, Hispani Ao 1732 sibi eam denuo vindicarunt

نوع المادة

الوصف المادي

خريطة واحدة : ملونة ؛ 35 × 49 سنتيمتراً

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 17 يناير 2017