كتاب الميزان

الوصف

كتاب الميزان لعبد الوهاب الشعراني هو ملخص لمبادئ الشريعة الإسلامية وممارستها، والشعراني هو فقيه وكاتب مصري وفير الإنتاج وزعيم صوفي عاش في مصر القرن السادس عشر.  وبدلاً من التجميع المعتاد لأحكام الشريعة استناداً إلى مذهبٍ أو آخر من مذاهب الفقه الإسلامي الكبرى، فإن كتاب الميزان هو محاولة للتوفيق بين مذاهب الفقه السنية الأربعة، حيث يسلط الضوء على التشابهات بين هذه المذاهب بدلاً من الاختلافات. وتميز أسلوب كتابة الشعراني بمطالعة النفس أو الاستبطان. يبدأ الشعراني هذا العمل بمقالة شخصية طويلة موجهة مباشرة إلى قرائه، يحثهم فيها على التعامل مع أفكاره الجديدة بعقلية منفتحة. ثم تليها قائمة بفرائض دينية تتعلق بمواضيع تتنوع بين الصلاة والحج والسلوكيات المحددة في النكاح، حيث يُبرز فيها اتفاق الأئمة الأربعة، وهم أبو حنيفة (توفي عام 767 أو 768) ومالك بن أنس (توفي عام 795) والشافعي (توفي عام 820) وابن حنبل (توفي عام 855). وقد ضم المؤلف، أو ربما المحرر، ثمانية رسوم بيانية توضح أقوال المذاهب فيما يتعلق بالكتاب والسنة لمساعدة القراء على تصور اتفاق المذاهب. وقد انتقد بعض الفقهاء الشعراني لتجاهله الاختلافات الرئيسية بين مذاهب الفقه. وعلى الرغم من هذه الانتقادات، يُنظر للشعراني بكثير من التقدير باعتباره مفكراً مجدداً، ربما آخر من ظهر في مصر من فترة الفتح العثماني لمصر عام 1517 حتى عصر إصلاحات محمد على باشا (توفي عام 1849) في أوائل القرن التاسع عشر. وقد كان الشعراني نفسه أحد أتباع المذهب الشافعي. وكان صوفياً ضليعاً وأسس طريقة اتُبعت لمدة قرنين من الزمان. يتألف العمل من مجلدين بفهرسين. أعد حسن العدوي الحمزاوي، أحد علماء الأزهر، العمل للنشر وطُبع في القاهرة. والمجلدان جزء من مجموعات مكتبة القانون التابعة لمكتبة الكونغرس.

آخر تحديث: 9 مايو 2016