الباز-نامَه-ي ناصِري، رسالة فارسية في تربية الصقور

الوصف

الباز-نامَه-ي ناصِري، رسالة فارسية في تربية الصقور هو كتيب صادر في القرن التاسع عشر حول فن ورياضة الصيد باستخدام الطيور الجارحة. مؤلف الكتاب هو تيمور ميرزا (توفي عام 1874 أو 1875؛ وميرزا في الفارسية تعني "أميراً" عندما تلحق باسم شخصٍ ما)، وهو من سلالة أسرة قاجار (1785-1925) وحفيد شاه إيران فتح علي شاه. تصف مقدمة المترجم كيف نُفي تيمور ميرزا خارج بلاد فارس ثم أُعيد في نهاية الأمر إلى كنف ناصر الدين شاه (1831-1896). تربية الصقور هي رياضة تقليدية في آسيا وأوروبا، يستمتع بها أفراد الأسر الملكية منذ العصور القديمة، حيث أُطلق على الطيور الجارحة المدرَّبة خصيصاً للصيد مُسمَّى "عزيزات الملك." وقد قسَّم تيمور ميرزا أوصافه لهذه الطيور إلى تصنيفين تقليديين: "الطيور ذات الأعين الداكنة" و"الطيور ذات الأعين الصفراء." ومن الأمثلة على النوع الأول النسور والصقور الحوَّامة، ومن الأمثلة على النوع الثاني البُزاة والبوم والعِقبان النسارية ("التي رفضت جميع الأطعمة عدا السمك"). يغطي تيمور ميرزا تربية الطيور الجارحة وإمساكها بفرائسها وتدريبها وتغذيتها وعلاج أمراضها، رافداً ذلك بأمثلة من تجربته الخاصة، في نص مزود بتفاصيل دقيقة ومعزز بتعليقات المترجم والصور التي أضافها. ترجم الكتاب المقدم دوغلاس كرافِن فيلوت (1860-1930)، وهو ضابط بالجيش البريطاني كان لغوياً ومعلماً كتب الكثير من الأدلة لطلاب اللغات الهندية والأردية والفارسية. وقد تَرجم فيلوت العديد من الأعمال الأدبية بما في ذلك رسائل أخرى حول هوايات الملوك التقليدية مثل الصيد والفروسية. نُشرت هذه الطبعة من ترجمة فيلوت لكتاب الباز-نامَه-ي ناصِري، رسالة فارسية في تربية الصقور في لندن عام 1908 في طبعة محدودة من 500 نسخة.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

برنارد كوارِتش، لندن

العنوان باللغة الأصلية

The Bāz-nāma-yi Nāṣirī, a Persian treatise on falconry

نوع المادة

الوصف المادي

195 صفحة : رسوم إيضاحية ؛ 26 سنتيمتراً

المَراجع

  1. Safadi, Alison. “From Sepoy to Subadar,” in The annual of Urdu studies, 25 (2010), p. 43.

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 29 إبريل 2016