وزير الحربية جون بي. فلويد

الوصف

كان جون بيوكانان فلويد (1806-1863) جنرالاً بالجيش الكونفدرالي في الحرب الأهلية الأمريكية. ولد فلويد في مزرعة بالقرب من بلاكسبيرغ بفيرجينيا، ودرس القانون بجامعة ساوث كارولينا والتحق بنقابة المحامين بفيرجينيا. شغل فلويد منصب حاكم فيرجينيا من عام 1849 إلى عام 1852 وأيد، بصفته عضواً في الحزب الديموقراطي، حقوق الولايات وقانون العبيد الهاربين لعام 1850. وقد عينه الرئيس جيمس بيوكانان عام 1857 وزيراً للحربية، لكنه استقال أثناء فترة أزمة الانفصال عام 1860. ومع اندلاع الحرب الأهلية، مُنح فلويد رتبة عميد وتولى قيادة جيش كانوها في فيرجينيا الغربية. وفي ديسمبر من عام 1861، نُقل فلويد إلى حصن دونيلسون ووصل إليه في 13 فبراير من عام 1862، وقت هجوم الجيش المشترك والقوات البحرية ليوليسيس إس. غرانت وآندرو هَلْ فوت عليه. وبعد مرور ثلاثة أيام من القتال، وافقت القيادة الكونفدرالية على الاستسلام. وبدلاً من الوقوع في الأسر، تخلى فلويد عن منصبه القيادي وفر مع قواته إلى ناشفيل بتينيسي، وهو التصرف الذي تسبب في أن يُعفيه الرئيس جيفيرسون ديفيس من منصبه القيادي. توفِّي فلويد عام 1863. الصورة جزء من ألبوم يتكون معظمه من صور شخصية ترجع لوقت الحرب الأهلية التقطها المصور الفوتوغرافي الأمريكي الشهير ماثيو برادي (حوالي 1823-1896)، وكان مِلكاً لبيدرو الثاني إمبراطور البرازيل (1825-1891) الذي كان جامعاً للصور الفوتوغرافية ومصوراً فوتوغرافياً هو نفسه. وكان الألبوم هدية للإمبراطور من إدوارد أنثوني (1818-1888)، وهو مصور آخر من أوائل المصورين الفوتوغرافيين الأمريكيين كان يملك بالشراكة مع أخيه شركة أصبحت في خمسينيات القرن التاسع عشر رائدة مبيعات مستلزمات التصوير الفوتوغرافي في الولايات المتحدة. وقد يكون الدون بيدرو قد حصل على الألبوم أثناء رحلته إلى الولايات المتحدة عام 1876 عندما افتَتَح مع الرئيس يوليسيس إس. غرانت المعرض المئوي في فيلادلفيا. وُلد برادي في النواحي الشمالية من ولاية نيويورك، وهو ابن لمهاجرين من أيرلندا. واشتهر بصوره الفوتوغرافية التي توثِّق معارك الحرب الأهلية، وقد بدأ حياته المهنية عام 1844 عندما افتَتَح ستوديو للصور الشخصية الداغرية عند ناصية شارعي برودواي وفُلتون في نيويورك سيتي. وعلى مر العقود العديدة التالية، أصدر برادي صوراً شخصية لشخصيات عامة أمريكية رائدة، نُشر الكثير منها كنقوش في المجلات والصحف. ثم افتَتَح برادي فرعاً في واشنطن العاصمة عام 1858. يحتوي الألبوم أيضاً على عدد صغير من المطبوعات غير الفوتوغرافية، وهو جزء من مجموعة تيريزا كريستينا ماريا الموجودة في مكتبة البرازيل الوطنية. تتألف المجموعة من 21,742 صورة جَمَعها الإمبراطور بيدرو الثاني طوال حياته وتبرع بها للمكتبة الوطنية. وهي تُغطي مجموعة متنوعة من الموضوعات. تُوثِّق المجموعة إنجازات البرازيل وشعبها في القرن التاسع عشر وتضم كذلك العديد من الصور الفوتوغرافية لأوروبا وإفريقيا وأمريكا الشمالية.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

إدوارد أنثوني، نيويورك

الوصف المادي

مطبوعة فوتوغرافية واحدة : بطاقة زيارة، ورق زلالي ؛ 8.6 × 5.5 سنتيمترات

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 11 إبريل 2017