خريطة للاستكشافات التي تمت في الساحل الشمالي الغربي لأمريكا الشمالية

الوصف

وُلِد أنطونيو ماريا دي بوكاريلي إي أورسوا (1717‒1779) في إشبيلية بإسبانيا. وقد شغل منصب القائد العام لكوبا في الفترة من 1766 إلى 1771 ومنصب الحاكم العام لإسبانيا الجديدة في الفترة من 1771 إلى 1779. وأعاد بوكاريلي تنظيم وحدات الجيش الإسباني في المنطقة التابعة للتاج الملكي وعزز كذلك من قوة التحصينات وأعاد بناءها على طول ساحل المحيط الهادي وعلى خليج المكسيك بهدف إحباط أي محاولات للتعدي من قِبَل القوات الأخرى. وقد أعار بوكاريلي اهتماماً خاصاً للحدود الشمالية لإسبانيا الجديدة. وقاتل كذلك التمردات الهندية واستثمر في تحصين الحصون والمستوطنات الإسبانية والهندية وأرسل بعثات لاستكشاف المنطقة الساحلية الكاملة لكاليفورنيا والاستيطان بها ولمراقبة التعديات الروسية. أبحر خوان فرانسيسكو دو لا بوديغا إي كوادرا (1743‒1794)، تحت توجيهات بوكاريلي، من المكسيك على طول ساحل كاليفورنيا واستكشف منطقة خليج سان فرانسيسكو ورسم خريطتها في عام 1775. واستمر في الاتجاه شمالاً مستولياً على ساحل ألاسكا لصالح إسبانيا، بما في ذلك جزيرة أمير ويلز في مكان لا يزال يحمل اسم الحاكم العام بوكاريلي (خليج بوكاريلي، جنوب شرق ألاسكا). بعد وفاة خوان بيريز قبطان بوديغا إي كوادرا، أصيب أفراد آخرون من الطاقم بمرض الإسقربوط ولم يتمكن أعضاء البعثة من رسم خرائط للمناطق الجديدة التي استكشفوها. فشلت إسبانيا في نشر استكشافاتها في صورة خرائط ولم يكن هناك أي اعتراف دولي بأحقيتها في ملكية هذه المناطق. تظهر هذه الخريطة، المرسومة بالقلم الجاف والحبر، استكشافات الإسبان على ساحل أمريكا الشمالية. وهي نسخة من خريطة أصلية ترجع لعام 1792 وتظهر ساحل المحيط الهادي من الجزر الأليوتية حتى أكابولكو وغرباً حتى جزر ساندويتش (جزر الهاواي). تتضمن الخريطة الخطوط الساحلية والمستوطنات والحصون (التحصينات) والإرساليات التبشيرية.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

العنوان باللغة الأصلية

Carta de los descrubrimientos hechos en la costa N.O. de la America Septentrional

نوع المادة

الوصف المادي

خريطة واحدة : مخطوطية، بالقلم الجاف والحبر ؛ 69 × 80 سنتيمتراً

ملاحظات

  • مقياس الرسم بالتقريب 1:8,750,000

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 27 يناير 2016