أصل المعاهدة مع روسيا لنقل ملكية ألاسكا

الوصف

تَظهر هنا المعاهدة الأصلية لشراء الولايات المتحدة لألاسكا مكتوبة في أعمدة متوازية بالفرنسية والإنجليزية، وعليها توقيعيّ وزير الخارجية الأمريكي ويليام إتش. سيوارد والسفير الروسي لدى الولايات المتحدة إدوارد دي ستويكل. كانت اللغة الدبلوماسية للبلاط الإمبراطوري الروسي هي اللغة الفرنسية، لذلك لا توجد نسخة روسية رسمية من المعاهدة. وَضَع الرئيس أندرو جونسون توقيعه في نهاية هذه النسخة من المعاهدة في 20 يونيو 1867، وذلك بعد أن وافق عليها مجلس الشيوخ الأمريكي. وقد وقَّع القيصر الروسي ألِكساندر الثاني على مصادقة مشابهة لتلك. ويُذكَر في شهادة التبادل اللاحقة وجود تغييرات نصية طفيفة بين النسختين الإنجليزية والفرنسية للمعاهدة. فشل مجلس النواب الأمريكي في تخصيص الأموال اللازمة لشراء ألاسكا لمدة تزيد عن العام، وذلك بسبب المعارضة السياسية الأمريكية الداخلية وإجراءات عزل الرئيس أندرو جونسون. أصبحت ألاسكا منطقة تابعة للولايات المتحدة في الثامن عشر من أكتوبر عام 1867. وفي النهاية أصدرت الحكومة الأمريكية ضماناً مالياً لروسيا للدفع مقابل شراء ألاسكا في الأول من أغسطس عام 1868.

آخر تحديث: 20 نوفمبر 2015