أسرار الظواهر السماوية: 8 أبواب

الوصف

جَمَع هذا العمل يو غوانغ شياو (1335−1419)، وتسرد مقدمته التي يرجع تاريخها إلى 1406 أصل وعملية جَمعهُ، وعنوانها "يو غوانغ شياو، البطريرك البوذي الأكبر والمعلم الأصغر لولي العهد ودوق رونغ غوا." كان يو غوانغ شياو، والاسم البوذي له هو داو يان، واسم الرشد له هو سوداو، ولقباه هما دو آن لوران وتاو شودزو، من أهالي تشانغ جو شيان (سوجو، جيانغسو الحالية)، وكان من الشخصيات البارزة في الفترة من نهاية حكم أسرة يوان وحتى بداية حكم أسرة مينغ. وقد أصبح راهباً بوذياً عندما بلغ الرابعة عشر من عمره ولكنه انخرط في الحياة السياسية لاحقاً. لهذا العمل مقدمة أخرى، كتبها شو يوجِن (1407−1472) عام 1463 ، وتنص بدايتها على ما يلي: "بقلم شو يوجِن، كبير نواب كبير المراقبين لهيئة المراقبة الرئيسية، والمشرف العام على القناة الكبرى، والأكاديمي بهانلين، ووزير الحرب، والأكاديمي الأكبر في قاعة هواغاي ووِنيوانجي، ودوق ووغونغ." تُطلع هذه المقدمة القارئ على أن يو كان راهباً بدأ في دراسة المؤلفات في علم الفلك والجغرافيا والممرات المائية والتقويم القانوني، مركزاً على الأخص على الأعمال المتعلقة بعلم الكونيات. وقد وُصِف بأنه يعمل في غرفته حتى وقت متأخر من الليل في جميع الفصول. تقدم مجموعة يو تنبؤات مفصلة، خاصةً فيما يتعلق بالشؤون العسكرية. كان هذا العمل محفوظاً في البلاط الإمبراطوري في الأصل، ولكن كانت هناك نسخة متداولة خارج البلاط وهي النسخة التي حصل عليها شو يوجِن وكان يقدِّرها. ويُثنى شو بشدة على العمل لتكهناته بالطالع الجيد والسيئ "تماماً كما هو متوقع، مثل الإشارة بالأصبع إلى راحة يدك." وهو يعطي مثالين على التنبؤات الدقيقة. أولاً، في الشهر السابع من عام 1448 تحرك المريخ إلى جنوب مجموعة الدب الأكبر ولم يتراجع - وبحلول الشهر الثامن حدثت كارثة تومو وأُسر الإمبراطور ينغ زونغ على يد المغول الأويراتيين. ثانياً، في الشهر السابع من العام 1456 شوهد مذنب في الغرب وكان طوله يغطي نصف السماء - وفي الشهر الأول من العام التالي استعاد الإمبراطور ينغ زونغ عرشه (حُكْم جونج تونج 1436−1449، وحُكم تي ين شون 1457−1464). يناقش الباب الأول والباب الثاني مجموعات النجوم المسيجة الثلاثة، مع رسوم إيضاحية تصور مجموعات النجوم المسيجة الثلاثة والمواقع الفلكية السبعة لمجموعات نجوم "قصور" الشرق والشمال والغرب والجنوب والأبراج القريبة. تظهر اقتباسات من بو تي ين غاه (أغاني التنزه في السماوات)، وهو كتاب شعري يحتوي على رسوم توضيحية للسماوات، في نهاية كل مجموعة نجوم مسيجة وكل من مجموعات النجوم الأربعة للثمانية وعشرين موقعاً. سجَّل المؤلف 283 برجاً فلكياً في مجموعات النجوم الثلاثة المسيجة و28 موقعاً تحتوي على 1,463 نجماً. يحتوي الباب الثاني على رسومات إيضاحية مرسومة يدوياً لأشكال المواقع النجمية الثمانِ والعشرين، رسمين لكل موقع، بالرمز الطاوي فو جوان في الجزء العلوي ورمز نجم باللون الأسود في الجزء السفلي، إلا أن أحد المواقع النجمية الـ28 جي أو سو له أربع رسومات إيضاحية في مجموعتين. يحتوي الباب الثالث على الجزء الأول من المناقشة حول درجات ومسافات بعد الشمس والقمر. ويحتوي الباب الرابع على مناقشة حول الشمس والقمر والفلك. كذلك يناقش الباب الخامس الخط الفاصل بين مناطق الأجرام السماوية والمجالات الأرضية ويُكمل الجزء الأول من المناقشة حول مختلف جوانب علم الفلك. يستكمل الباب السادس المناقشة حول مختلف جوانب علم الفلك إلى جانب تغطيته لزوايا هبوب الرياح. يتناول الباب السابع الرياح والأمطار؛ ويتناول الباب الثامن التنبؤ بالطقس والكوارث الطبيعية والظواهر الطبيعية غير العادية. يُستخدم المصطلح شي شيانغ (الظواهر الجوية) بدلاً من المصطلح وانغ شي (التنبؤ بالطقس) في جدول المحتويات في هذه النسخة. تَظهر هنا المقدمتان وجدول المحتويات والبابان 1-2.

آخر تحديث: 14 إبريل 2016