الهجوم على سانت-تشارلز

الوصف

يصور هذا النقش مشهداً من ثورات 1837-1838 في كندا، التي أشعلها الاستياء من الوضع السياسي الراهن حينذاك. احتدم السخط على وجه الخصوص بسبب السيطرة البريطانية على شؤون ما كانتا لا تزالا آنذاك مستعمرتين منفصلتين، وهما كندا السفلى (الجزء الجنوبي من مقاطعة كيبيك الحالية) وكندا العليا (الجزء الجنوبي من مقاطعة أونتاريو الحالية). أثناء الثورة، استغل قادة الإصلاح في كندا السفلى، وأبرزهم لويس جوزيف بابينو (1786-1871)، التوترات السياسية التي استمرت زمناً طويلاً لحشد عدد كبير من المؤيدين. لم يمثل المتمردون إلا عقبة صغيرة أمام القوات العسكرية التابعة للحكومة، التي اشتملت على ميليشيا موالية كبيرة قادمة من كندا العليا تحت قيادة الجنرال جون كولبورن. واجهت قوات الباتريوت (التمرد) القوات البريطانية والميليشيا في ثلاث مواقع، هي سان-دنيس وسان-تشارلز وسان-أوستاش. أُعلنت الأحكام العرفية وفرّ العديد من المتمردين، بمن فيهم بابينو، إلى الولايات المتحدة الأمريكية. واعتُقل المئات، ونُقِل العديد الى أستراليا وأُعدِم آخرون شنقاً بسجن بييه-دو-كوران في مونتريال. كان اللورد تشارلز بوكليرك (1813-1861)، وهو ضابط قاد الجنود البريطانيين في سان-تشارلز، الفنان الأصلي للعمل الذي استوحى منه ناثانيل هارتنل هذا النقش.

آخر تحديث: 27 أغسطس 2015