سرد لما حدث في فرنسا الجديدة في عام 1634

الوصف

رولاسيون دو سو كي سيه باسيه أون لا نوفال فرانس أون لاني 1634 (سرد لما حدث في فرنسا الجديدة في عام 1634) هو بلا شك أفضل السرديات اليسوعية التي نُشِرت في باريس بين عامي 1632 و1673. كتب المُبَشِر الفرنسي بول لو جون (1592−1664) هذا العمل المعروف بجودته الأدبية بالإضافة إلى الملاحظات التي يتضمنها عن هنود المونتَنياز. وُلِد لو جون بالقرب من مدينة شالون-سور-مارن، بمنطقة شمباني وقضى عامين بوصفه راهباً يسوعياً مبتدئاً في الفترة بين عامي 1613 و1615، ثم درس الفلسفة في كولاج هنري الرابع دو لا فلاش حيث قابل الأب إنيمون ماسيه (1575−1646) العائد من أكاديا. وقد أشعل ماسيه في لو جون الشغف بالبعثات التبشيرية الموجَّهة نحو مناطق نائية. رُسِّم لو جون قسيساً في عام 1624 ثم عُيِّن قائداً لبعثة اليسوعيين التبشيرية في كندا عام 1631 ووصل إلى كيبيك في العام التالي ليَبُث روحاً تبشيرية عظيمة في المستعمرة. كان لو جون متلهفاً لتعلُم اللغات الهندية، ولذلك قرر في شتاء عام 1633−1634 أن يتبع مجموعة من هنود المونتَنياز في رحلة عبر أراضي الصيد الخاصة بهم، حيث تحمَّل لمدة ستة أشهر تقريباً الصقيع والجوع والإرهاق الناتج عن السير لفترات طويلة بالقبقاب الثلجي. تعرض لو جون أثناء الرحلة للتهكم، وفي بعض الأحيان العداء الصريح، من جانب كاريغونان، الذي شغل منصب الشامان الرئيسي لهنود المونتَنياز في ذلك الوقت، وقد رأى بعض المؤرخين أن لو جون ساعد على إثارة ذلك العداء. اقتنع لو جون من خلال هذه الرحلة أن استقرار الهنود بصفة دائمة لا غنى عنه من أجل أن يعتنقوا المسيحية. كتب لو جون كتاب ريلاشن أوف 1634 الرائع في نهاية الرحلة، حيث قدم سرداً عن مجتمع المونتَنياز في القرن السابع عشر باهتمام إثنوغرافي فريد، وبرهن كذلك على موهبته ككاتب. ألَّف لو جون العديد من الحكايات الأخرى وظل قائداً لبعثة اليسوعيين التبشيرية في كيبيك من عام 1632 حتى 1639، ثم عاد إلى فرنسا في عام 1649 ليشغل منصب وكيل البعثات التبشيرية في فرنسا الجديدة، وقد تولى هذا المنصب حتى عام 1662.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

سيباستيان كراموازي، باريس

العنوان باللغة الأصلية

Relation de ce qvi s’est passé en la Novvelle France en l'année 1634

نوع المادة

الوصف المادي

342 صفحة

المَراجع

  1. Kenneth M. Morrison, The Solidarity of Kin: Ethnohistory, Religious Studies, and the Algonkian-French Religious Encounter (Albany, New York: State University of New York Press, 2002).

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 20 نوفمبر 2015