صمويل دو شامبلان. الحاكم العام لكندا (فرنسا الجديدة)

الوصف

لم تبق أي لوحات شخصية رُسِمَت لصمويل دو شامبلان خلال حياته. هذه المطبوعة الحجرية هي مطبوعة مقلَّدة أُنتجت حوالي عام 1854، وهي تستند إلى لوحة لأحد المعاصرين لشامبلان، وهو ميشيل بارتيتشيلي دي إمري (المشرف العام على الشؤون المالية تحت حكم الملك لويس الثالث عشر)، ونقشها بالتزار مونكورنيه في باريس عام 1654. وقَّعَ المقلِّد في أسفل اللوحة الشخصية باسم "دوكورنيه"، وهو تحريف لاسم مونكورنيه. نُسب العمل بعد فترة وجيزة إلى لوي سيزار جوزيف دوكورنيه، وهو فنان مُعاق كان يرسم باستخدام فمه وقدمه الواحدة. ألهمت هذه اللوحة الشخصية لشامبلان العديد من محاولات المحاكاة بعد ذلك. وُلِد شامبلان في الميناء الأطلسي الصغير المُسمى برواج قبل عام 1580 في عائلة بروتستانتية (بالرغم من أنه أصبح كاثوليكياً)، وقد حارب في جيش الملك هنري الرابع من عام 1595 وحتى عام 1598. ثم قضى بعد ذلك عامين في منطقة الكاريبي. وشارك عام 1603 في البعثة التجارية الاستطلاعية التي قادها فرانسوا جرافي دو بون (ولد حوالي عام 1554)، وقد أخدته هذه البعثة إلى تادوساك على الساحل الأطلنطي لكندا ومن هناك إلى هوشيلاغا (موقع مونتريال). كانت هذه هي البداية لحياة مهنية فريدة لشامبلان كمستكشف ورسام ورسام خرائط ومستعمر وداعية ومؤلف للعديد من أعمال سرد الرحلات. اشتهر شامبلان عادةً باسم "أبو فرنسا الجديدة." وقد شارك في بداية الاستعمار الفرنسي في أكاديا (نوفا سكوشيا الحالية) تحت خدمة التاجر البروتستانتي، بيير دو غوا دومون، ما بين عام 1604 وعام 1607. ثم أسس مركزاً تجارياً في مدينة كيبيك عام 1608. وقد قام برحلات متعددة ذهاباً وإياباً بين فرنسا والعالم الجديد حيث عمل على تطوير فرنسا الجديدة، حتى وافته المنية عام 1635. ولأنه كان مهتماً في المقام الأول بمعرفة تضاريس السطح والسيطرة على الأرض، فقد صعد نهر أوتاوا للوصول إلى خليج جورجيا في المناطق الداخلية من كندا. وقد شكَّل كذلك تحالفات مع هنود المونتَنياز وهنود الألغونكوين ومع هنود الهورون بشكلٍ خاص، الذين حارب معهم هنود الإيروكواس في ثلاثة مواقع.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

مسارد، باريس

العنوان باللغة الأصلية

Samuel de Champlain. Gouverneur Général du Canada (N.elle France)

الوصف المادي

مطبوعة حجرية واحدة؛ 63 × 44.5 سنتيمتراً

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 24 مايو 2016