ميناء لويسبورغ بمقاطعة إيل رويال

الوصف

كان حصن لويسبورغ الذي أسسه مستوطنون فرنسيون من بلاسنتيا في نيوفاوندلاند عام 1713 معقلاً فرنسياً رئيسياً في أمريكا الشمالية، وقد سُمّيَ تيمّناً بالملك لويس الرابع عشر. وكان الحصن يتحكم في المدخل المؤدي إلى خليج سان لورنس وبالتالي في إمكانية الوصول إلى نهر سان لورنس، وذلك نظراً لوقوعه على الشاطئ الشرقي لمقاطعة إيل رويال (جزيرة كيب بريتون الحالية، مقاطعة نوفا سكوشيا).. وقد استولى البريطانيون على الحصن عام 1745 أثناء حرب الملك جورج (1744-1748)، وهو الاسم الذي أُطلِق على العمليات العسكرية التي تمت في أمريكا الشمالية كجزءٍ من حرب الخلافة النمساوية (1740-1748). أُعيد الحصن إلى فرنسا عام 1748 بموجب شروط معاهدة إكس لا شابِل وظل في حوزة الفرنسيين حتى عام 1758 عندما استولى عليه البريطانيون مرة أخرى أثناء حرب السنوات السبع (المعروفة في أمريكا الشمالية بالحرب الفرنسية والهندية). أدى سقوط الحصن إلى خسارة فرنسا لإقليم كيبيك ولكندا كلها في نهاية المطاف. لعبت الميليشيا الاستعمارية من نيو إنغلاند، التي كانت ملحقة بالجيش البريطاني، دوراً حيوياً في كلٍ من حصاري عام 1745 وعام 1758 لحصن لويسبورغ. وقد سُمّي ميدان لويسبورغ في بوسطن تيمناً بمعركة عام 1745. رُسِمَت هذه الخريطة التي تُصوِّر ميناء وحصن وبلدة لويسبورغ بالإضافة إلى الضواحي الريفية المحيطة بواسطة جاك نيكولا بيلين (1703-1772)، وهو رسام خرائط غزير الإنتاج كان ملحقاً بمكتب البحرية الفرنسية. تعكس خرائط بيلين وأطالسه الدقة في رسم خرائط الخلجان والبحار والموانئ، التي ميزت رسم الخرائط البحرية الفرنسية في القرن الثامن عشر. هذه الخريطة هي جزء من مجموعة الجغرافي جان باتيست بورغينيون دانفيل (1697 - 1782)، وقد مُنحت للملك لويس السادس عشر عام 1782، ثم حُفظت في مكتبة فرنسا الوطنية عام 1924. يظهر مقياس الرسم على الخريطة بالتواز، وهو وحدة قياس فرنسية قديمة؛ والتواز الواحد يساوي 1.95 متر تقريباً.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

العنوان باللغة الأصلية

Port de Louisbourg dans l'Isle Royale

نوع المادة

الوصف المادي

خريطة واحدة ؛ 32 × 48.5 سنتيمتراً

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 22 فبراير 2016