مجرى الأنهار والجداول المتدفقة نحو الغرب من شمال بحيرة سوبيريور

الوصف

تظهر هنا خريطة مخطوطة تُصوِّر "مجرى الأنهار والجداول المتدفقة نحو الغرب من شمال بحيرة سوبيريور." صمَّم المؤلف المجهول الخريطة "وفقاً لمخطط وضعه أوكاغاك الهندي وآخرون"، فوَصْف أوكاغاك لـ"مسطح مائي غير صالح للشرب"به "مد وجزر" قد قاد صانع الخرائط الفرنسي المجهول لأن يخلص إلى استنتاجات بشأن وجود "نهر غربي" كبير يصب في "بحر الجنوب" (المحيط الهادئ). وتُظهر الخريطة مجموعات مختلفة من الأمريكيين الأصليين، بمن في ذلك السُّو والأسينيبوين. مقياس الرسم على الخريطة مُقدَّم بوحدة الليو (الفرسخ)، وهي وحدة قياس فرنسية قديمة اختلفت باختلاف الدرجات والزمن (بشكل تقريبي جدًا، يُعادل الليو الواحد ثلاثة كيلومترات). قدَّم المستكشف الفرنسي وتاجر الفراء بيير غوتييه دو فارين، سير دو لا فيريندري (1685-1749)، إلى حاكم كندا، تشارلز دو لا بواش، مركيز بوهارنواه، في ديسمبر 1730، خطة للعثور على البحر الغربي، استناداً إلى المعلومات التي قدَّمها أوكاغاك (يُعرف أيضاً بأوكاغاه، أحد أفراد قبيلة كري من المنطقة المحيطة بحصن كامينيستيكويا). حصل لا فيريندري في عام 1731 على امتياز لاحتكار تجارة الفراء في أراضي السُّو لتمويل بعثاته الاستكشافية. وقد بحث لا فيريندري، من عام 1731 إلى عام 1744، هو وثلاثة من أبنائه، وهُم جان-بابتيست وبيير وفرانسوا، عن البحر الغربي عن طريق البحيرات العظمى. واستكشف لا فيريندري المنطقة من حصن كامينيستيكويا (شمال بحيرة سوبيريور) إلى بحيرات وينيبيغ ومانيتوبا والنهر الأبيض (ساسكاتشوان) وأنشأ سلسلة من المراكز التجارية، بما في ذلك حصن موريبا (على النهر الأحمر) في عام 1734 وحصن لارين (في بورتاج لا براري الحالية) في عام 1738، على الرغم من عدم عثوره على البحر الغربي.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

العنوان باللغة الأصلية

Cours des rivières, et fleuves, courant à l'ouest du nord du Lac Supérieur

نوع المادة

الوصف المادي

خريطة واحدة : مخطوطة ؛ 33.5 × 100 سنتيمتراً

ملاحظات

  • مقياس الرسم حوالي 1:5,000,000

المَراجع

  1. K.R. Macpherson, “AUCHAGAH,” in Dictionary of Canadian Biography 2 (Toronto: University of Toronto/Université Laval, 2003– ).
  2. Yves F. Zoltvany “GAULTIER DE VARENNES ET DE LA VÉRENDRYE, PIERRE” in Dictionary of Canadian Biography 3 (Toronto: University of Toronto/Université Laval, 2003– ).

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 19 أكتوبر 2015