كُتُب حكمة الفلك

الوصف

تضم المخطوطة ليبروس دِل سابر دي أسترونوميا (كتب حكمة الفلك) 16 رسالة عن علم الأجرام السماوية والأدوات المستخدمة في دراستها. يحتوي العمل على ترجمات من أعمال باللغتين الآرامية والعربية ترجع للعديد من الأشخاص، بمن فيهم يهودا بن موشى هاكوهين (يُعرف أيضاً بيهودا بن موسى كوهين) ورابيساغ دي توليدو (يُعرف أيضاً برابي زاغ وإسحاق بن سِيد)، وكانت الترجمة تُنفّذ دائماً بإشراف مباشر من ألفونسو العاشر ملك قشتالة وليون (1221-1284، وكان يُدعى ألفونسو الحكيم) وذلك لضمان استخدام اللغة القشتالية الأصح. وكان من بين المترجمين من مدرسة طليطلة يهود ومسيحيون ومسلمون. العمل مقسم إلى ثلاثة مباحث عريضة هي علم الفلك (تُغطّيه الرسالة الأولى التي تصف الأجرام السماوية وعلامات دائرة البروج بُرجاً بُرجاً)، وكيفية تصنيع أدوات الملاحظات الفلكية المتنوعة وتشغيلها (تُغطّيها الرسالة الثانية إلى العاشرة بالإضافة إلى الرسالة السادسة عشر)، وأدوات قياس الزمن (من الرسالة الحادية عشر وحتى الخامسة عشر). وقد ذُكِرت طليطلة وبرغش وإشبيلية في مجلد المخطوطات، مما يشير إلى أن العمل يمكن أن يكون قد نُفِّذ في هذه المدن. إلا أن الباحثين يعتقدون أنه في وقت تنفيذ العمل، الذي كان في الفترة ما بين 1276-1279، كان مقر المَنسخ الألفونسي يقع في إشبيلية. يتميز مجلد المخطوطات بجميع الخصائص التي تميزت بها الكتب الصادرة في مَنسخ الملك ألفونسو، حيث يتكون من 201 صحيفة على ورق رقي سميك لكنه مُحضَّر جيداً، كما هو متوقع من أي وثيقة تصدر من مَنسخ ملكي. نُسِخ النص بيد واحدة بخط قوطي نصي دقيق وموحد، مع استخدام الحبر البني للنص والحبر الأحمر لمفتاح المصطلحات داخل الفصول. توضح علامات الفقرات حمراء اللون بداية كل فقرة؛ وهناك زخارف مفصلة باللون الأحمر على الحروف الكبيرة. النص مُرتّب في عمودين في جميع الصفحات، سواء أكانت هناك رسومات إيضاحية أم لا. تضم الرسوم الإيضاحية، المُنفَّذة بإتقان ومهارة بالغين، الحروف الاستهلالية في بدايات الكتب والفصول؛ بالإضافة إلى الزخارف التي تحدد هوامش الأعمدة في بعض أجزاء مجلد المخطوطات والزخارف التي تظهر في نهاية بعض الفقرات؛ وعدة جداول بها رسوم إيضاحية؛ والصور التي توضح النص نفسه. وتبدو الحروف الاستهلالية المكتوبة بالحبر الأحمر والأزرق والإطارات المزخرفة بالزركشة الخطية مذهلة بشكل خاص ومعبِّرة عن التأثيرات القوطية والمدجنية في الزخرفة. ومع ذلك، فإن أكثر الزخارف تعبيراً، 162 منها مرسومة في صفحات كاملة، هي تلك التي توضح النص برسوم وُضِعت لأغراض تعليمية واضحة. كان مجلد المخطوطات ضمن أول مجموعة أعمال تحتفظ بها مكتبة جامعة كمبلوتنسي، وذلك بعد أن كان أصلاً في حوزة مكتبة الملكة إيزابيلا الكاثوليكية ثم باعه بعد ذلك فرديناند الثاني ملك أراغون إلى الكاردينال فرانسيسكو خيمينيز دي سيسنيروس. توجد تسع نسخ قائمة من العمل، أُنتجت جميعها لاحقاً. وتساعد هذه النسخ على التعرف على الأقسام التالفة أو المفقودة من المخطوطة الأصلية بشكل أفضل.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

العنوان باللغة الأصلية

Libros del saber de astronomía

نوع المادة

الوصف المادي

201 صحيفة : مخطوطة رقيَّة ؛ 47 سنتيمتراً

ملاحظات

  • مملوكة سابقاً لإيزابيلا الأولى، ملكة إسبانيا وكوليخيو مايور دي سان إلديفونسو في ألكالا دي إيناريس (علامة الرف BHI BH MSS 156).

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 29 ديسمبر 2015