عمل بطولي لممرضة

الوصف

هذه المطبوعة التي تُظهر ممرضة تأخذ روسياً جريحاً إلى خارج ساحة القتال هي جزء من مجموعة ملصقات لوبوك الخاصة بالحرب العالمية الأولى الموجودة بالمكتبة البريطانية. يوضح التعليق: "استخدم أبطالنا المُذهلون حراب البنادق لأسر مدفعية ألمانية بعد هجوم وحشي في معركة دموية، وذلك على الرغم من المقاومة العنيفة من قِبل الألمان. بعد ذلك، بدأ الألمان الهجوم باستخدام طوابير كثيفة متراصة من الجنود محاولين استعادة المدفعية، لكنهم هُزموا مرة أخرى. عملت الممرضات في خضّم المعركة بدون خوف، وضمّدت إحداهن جراح جندي في وسط المعركة. أخذ الجندي الجريح راية العدو وقادته الممرضة بعيداً عن المعركة. ورفع الجنود الذين رأوا عملها البطولي قبعاتهم تقديراً لها." طُبعت هذه الصورة، مثل الكثير من الصور الأخرى في المجموعة، في دار نشر بموسكو يملكها إيفان سايتن (1851-1934). بحلول ثمانينيات القرن التاسع عشر، كان سايتن أشهر ناشر لصور اللوبوك في روسيا وأكثرهم نجاحاً. نشر سايتن أيضاً كُتباً شهيرة رخيصة للعمال والفلاحين وكتباً مدرسية وأعمالاً أدبية للأطفال. تفُوق جودة هذه المطبوعة العديد من الصور التي أصدرتها دور النشر الأخرى ـــ فقد تميزت بالمزيد من الألوان والظلال المطابقة بطريقة دقيقة والمزيد من التفاصيل الصغيرة المتاحة للمُشاهد. لوبوك هي كلمة روسية لمطبوعات مشهورة صُممت من الرواسم الخشبية أو الصور المنقوشة أو الصور المحفورة أو باستخدام الطباعة الحجرية كما حدث لاحقاً. كانت المطبوعات تتميز عادةً بالرسوم البسيطة الملونة التي تصور حكاية، وقد تتضمن أيضاً نصاً. وخلال الحرب العالمية الأولى، تعرَّف الروس من خلال اللوبوك على الأحداث التي تقع على خطوط الجبهة، وساهم هذا الفن في رفع المعنويات وأصبح بمثابة دعاية ضد الأعداء.

آخر تحديث: 11 سبتمبر 2017