الحرب الأوروبية العُظمى. على الجبهة النمساوية. حملة في المجر

الوصف

هذه المطبوعة التي تُظهر مشهداً لمعركة في وادٍ به بلدة وتلال تبرز عن بعد هي جزء من مجموعة ملصقات لوبوك الخاصة بالحرب العالمية الأولى الموجودة بالمكتبة البريطانية. يوضح التعليق: "هبط جنودنا إلى وادي ناغياغ في جبال الكربات، حيث أُجبرت المفرزة النمساوية المتمركزة في ميكوليتسه على التراجع وخسرت مدافع رشاشة وأسلحة أخرى. وفي الثامن عشر من سبتمبر حقق فرساننا مكاسب مدهشة في جبال الكربات: حيث هاجموا خنادق العدو واستولوا عليها وسحقوا مشاة العدو وجعلوه يلوذ بالفرار بطريقة فوضوية. استولى جنود القوزاق في جيشنا على ست مدفعيات ميدانية بعد أن عبروا الخط الأمامي للخنادق، وكانت خسائرنا طفيفة جداً لا تكاد تُذكر، بينما سقط عدة مئات من النمساويين. وأُسر عدد أكبر منهم." طُبعت هذه الصورة، مثل الكثير من الصور الأخرى في المجموعة، في دار نشر بموسكو يملكها إيفان سايتن (1851-1934). بحلول ثمانينيات القرن التاسع عشر، كان سايتن أشهر ناشر لصور اللوبوك في روسيا وأكثرهم نجاحاً. نشر سايتن أيضاً كُتباً شهيرة رخيصة للعمال والفلاحين وكتباً مدرسية وأعمالاً أدبية للأطفال. تفُوق جودة هذه المطبوعة العديد من الصور التي أصدرتها دور النشر الأخرى ـــ فقد تميزت بالمزيد من الألوان والظلال المطابقة بطريقة دقيقة والمزيد من التفاصيل الصغيرة المتاحة للمُشاهد. لوبوك هي كلمة روسية لمطبوعات مشهورة صُممت من الرواسم الخشبية أو الصور المنقوشة أو الصور المحفورة أو باستخدام الطباعة الحجرية كما حدث لاحقاً. كانت المطبوعات تتميز عادةً بالرسوم البسيطة الملونة التي تصور حكاية، وقد تتضمن أيضاً نصاً. وخلال الحرب العالمية الأولى، تعرَّف الروس من خلال اللوبوك على الأحداث التي تقع على خطوط الجبهة، وساهم هذا الفن في رفع المعنويات وأصبح بمثابة دعاية ضد الأعداء.

آخر تحديث: 4 مايو 2017