خريطة صحيفة "الديلي تليغراف" للحرب التي تصور مصر والشرق الأدنى (العدد 6)

الوصف

نُشرت هذه الخريطة العامة التي تصور الشرق الأوسط في لندن عام 1918. تُظهر الخريطة الأناضول ومصر والصحراء العربية.  وبالرغم من العنوان، إلا أنها لا تُركز على المنطقة بوصفها مسرحاً للمعركة. الحدود السياسية المعروضة على الخريطة مُبهمة، باستثناء الحدود الشرقية لمصر والحدود الإيرانية والروسية. صدرت الخريطة في نهاية الحرب العالمية الأولى، أي قبل أن تُقسم عصبة الأمم الأراضي العثمانية. وأُظهرت أرمينيا وهي تغطي جزءاً كبيراً من آسيا الصغرى على الخريطة. يرد مضيق هرمز الواقع في مدخل الخليج الفارسي تحت اسم "ساحل القراصنة". وتحْمل دول الخليج العربي الحالية اسم "شركة إيست إنديا (البريطانية)". كذلك أُشير إلى طرق السكك الحديدية، الفعلية والمُقترحة، والطرق والمسارات. هناك خرائط داخلية تصور شبه جزيرة سيناء والبلدان المحيطة بها ومنطقة جنوب غرب آسيا الأوسع نطاقاً. وزعت الخريطة على الأرجح مع صحيفة الديلي تليغراف. نشرت شركة "جيوغرافيا" الخريطة، وهي شركة بريطانية أصدرت العديد من خرائط الحرب في الفترة من 1914 إلى 1918، وتوصف في الإعلانات بأنها "أكثر السلاسل شمولاً من بين خرائط الحرب زهيدة الأسعار الصادرة." كانت الخرائط تُباع كصحائف فردية، كهذه الخريطة، أو في طبعات مطوية للجيب. أسس رسام الخرائط ألكسندر غروس شركة "جيوغرافيا" عام 1911. كان غروس بشهادة الجميع شخصية نابضة بالحيوية و"مهاجراً مجرياً مُشاكساً". فقد وصفته ابنته، صانعة الخرائط التجارية الناجحة فيليس بيرسال، بأنه "أب صعب المراس (محبوب بعد فوات الأوان)." أفلست شركة "جيوغرافيا" بعد الحرب وهاجر غروس إلى نيويورك، حيث أعاد تأسيس شركته. وفي ثلاثينيات القرن العشرين واصلت بيرسال شركة الخرائط في لندن تحت اسم "شركة جيوغرافرز إيه-زي ماب".

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

جيوغرافيا، لندن

العنوان باللغة الأصلية

"The Daily Telegraph" War Map of Egypt and the Near East (Number 6)

نوع المادة

الوصف المادي

خريطة واحدة : ملونة ؛ 85 × 54 سنتيمتراً، مطوية إلى 19 × 12 سنتيمتراً

ملاحظات

  • مقياس الرسم حوالي 1:4,500,000

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 21 مارس 2016