خريطة تارتاري العظمى. نُفِّذت بناءً على روايات العديد من الرحالة من مختلف الدول والعديد من الملاحظات التي تمت في ذلك البلد

الوصف

سُمِح لرسام الخرائط الفرنسي غيوم دو ليل (1675-1726) بدخول أكاديمي رويال دي سيُنس الفرنسية عندما كان عمره 27 عاماً، وأصبح لاحقاً أول شخص يحظى بلقب بريميير جيوغراف دو روا (الجغرافي الرئيسي للملك). كانت هيبة رسام الخرائط وموثوقية خرائطه تُقاس وفقاً لصحة المصادر الخاصة به في الوقت الذي اشتغل في دو ليل في مجال بحث الخرائط، أي المستكشفون والرحالة الذين كتبوا عن تفاصيل رحلاتهم إلى الجغرافيين ورسامي الخرائط في أوروبا. تغطي خريطة دو ليل جزءاً كبيراً من آسيا بالإضافة إلى أجزاء من اسكاندينافيا ومن روسيا إلى الشرق من جبال الأورال. لم يزُر المستكشفون الأوروبيون الكثير من المناطق الشاسعة المصوَّرة في الخريطة، مثل سيبيريا والمناطق الموجودة شمال الدائرة القطبية في آسيا، إلا ابتداءً من القرن السابع عشر. أعادت دار نشر كورنيليس مورتيير ويوهانس كوفين في أمستردام إصدار العديد من خرائط دو ليل في أطلس نوفو (الأطلس الجديد) الخاص بهم، الذي نُشر في طبعات متعددة، يرجع تاريخ أقدمها إلى عام 1733. تُعد الخريطة المبينة هنا عبارة عن طبعة أحدث من الخريطة التي نُشرت في 1706 خلال فترة حياة دو ليل. وتُظهر الخريطة مناطق الغابات والمجاري المائية وسمات طبيعية أخرى، بالإضافة إلى سور الصين العظيم والطرق والحدود السياسية. تتوفر مقاييس المسافة بوحدات قياس فرنسية وروسية وصينية وفارسية . تُميِّز الإطار المزخرف المحيط بالعنوان أشكالٌ تصوِّر رجالاً يمثلون الأهالي وخيولاً.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

كوفينز أند مورتيير، أمستردام

العنوان باللغة الأصلية

Carte de Tartarie: dressée sur les Relations de plusieurs Voyageurs de différentes Nations et sur quelques Observations qui ont été faites dans ce pais la

نوع المادة

الوصف المادي

خريطة واحدة : ملونة يدوياً ؛ 47 × 61 سنتيمتراً

ملاحظات

  • مقياس الرسم بالتقريب 1:11,000,000

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 30 سبتمبر 2016