بؤرة الحرب في آسيا. خريطة لأفغانستان من المسوحات التي أجراها الضباط البريطانيون والروس حتى عام 1875

الوصف

تصوِّر هذه الخريطة لعام 1878 أفغانستان وأجزاء من آسيا الوسطى وبلاد فارس والهند البريطانية استناداً إلى المسوحات التي نفَّذها الضباط البريطانيون والروس حتى عام 1875. تُظهر خريطة ملحقة بالداخل الإطار الإقليمي الآسيوي الأوسع وتحدد المسافات من لندن إلى أكثر الأماكن أهمية. يُعتبر عام 1878 عاماً مهماً في تاريخ أفغانستان حيث إنه مثَّل بداية الحرب الأنغلو-أفغانية الثانية، التي اندلعت بسبب الغزو البريطاني في 21 نوفمبر 1878. وكانت ذريعة العمل العسكري هي رفض الحكومة الأفغانية اعتماد المبعوث البريطاني، السير نيفيل تشامبرلين، الذي أُرسِل إلى كابول بأوامر من اللورد ليتون، الحاكم العام للهند. وقد سمح الحاكم الأفغاني شير علي خان (حكم 1863-1866 و1868-1879) بالفعل ومع بعض التردد بدخول وفد روسي برئاسة الجنرال نيكولاي غريغوريفتش ستوليتوف إلى كابول. وفي سياق التنافس السياسي الذي كان قائماً بين روسيا وبريطانيا العظمى للسيطرة على آسيا الوسطى، كان هذا التفضيل تجاه روسيا عملاً عدوانياً يستوجب الرد عليه من وجهة النظر البريطانية. لم تتوقف المعارك الرئيسية في الحرب الأنغلو-أفغانية الثانية حتى خوض معركة قندهار في سبتمبر عام 1880، التي تنازلت أفغانستان بعدها عن السيطرة على الشؤون الخارجية الخاصة بها للحكومة البريطانية. تتضمن الخريطة، التي جمَّعها وطبعها مكتب كبير المهندسين في جيش الولايات المتحدة الأمريكية "لتوفير المعلومات لضباط الجيش الأمريكي،" بطول حافتها الغربية علامات تشير إلى خط عرض عدد من المدن في الولايات المتحدة لاستخدامها كمرجع للقراء في أمريكا الشمالية.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

مكتب رئيس المهندسين، واشنطن، دي .سي.

العنوان باللغة الأصلية

Seat of War in Asia. Map of Afghanistan from Surveys Made by British and Russian Officers up to 1875

نوع المادة

الوصف المادي

خريطة واحدة ؛ 56 × 74 سنتيمتراً

ملاحظات

  • مقياس الرسم 1:2,027,520

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 30 سبتمبر 2016