العميد جوزيف كاي. مانزفيلد

الوصف

كان جوزيف كينغ فينو مانزفيلد (1803-1862) جنرالاً بجيش الاتحاد في الحرب الأهلية الأمريكية. وُلد مانزفيلد في نيو هيفن بكونيتيكت، وتخرَّج في الأكاديمية العسكرية الأمريكية في ويست بوينت عام 1822. خدم مانزفيلد في فيلق المهندسين بالجيش، حيث عمل على وضع مخططات للحصون على طول الساحل الجنوبي الشرقي، مثل حصن بولاسكي بجورجيا. وتميز مانزفيلد في عمله في منصب كبير المهندسين تحت إمرة الكولونيل زاكري تايلور في الحرب المكسيكية (1846-1848)، مما أدى إلى ترقيته إلى منصب المفتش العام للجيش. ومع اندلاع الحرب الأهلية في إبريل من عام 1861، تولى مانزفيلد قيادة دائرة واشنطن العاصمة العسكرية، حيث عمل بنجاح لتحصين العاصمة. وبعد إعادة تنظيم الجيش، تولى مانزفيلد قيادة سرية في دائرة فيرجينيا، وأُسندت إليه لاحقاً قيادة فيلق الاتحاد الثاني عشر بجيش البوتوماك. أصيب مانزفيلد بجرح مميت أثناء معركة أنتيتم (17 سبتمبر 1862) حين كان يوزع رجال فيلقه في مواقعهم، وقد رُقِّيَ بعد وفاته إلى لواء. الصورة جزء من ألبوم يتكون معظمه من صور شخصية ترجع لوقت الحرب الأهلية التقطها المصور الفوتوغرافي الأمريكي الشهير ماثيو برادي (حوالي 1823-1896)، وكان مِلكاً لبيدرو الثاني إمبراطور البرازيل (1825-1891) الذي كان جامعاً للصور الفوتوغرافية ومصوراً فوتوغرافياً هو نفسه. وكان الألبوم هدية للإمبراطور من إدوارد أنثوني (1818-1888)، وهو مصور آخر من أوائل المصورين الفوتوغرافيين الأمريكيين كان يملك بالشراكة مع أخيه شركة أصبحت في خمسينيات القرن التاسع عشر رائدة مبيعات مستلزمات التصوير الفوتوغرافي في الولايات المتحدة. وقد يكون الدون بيدرو قد حصل على الألبوم أثناء رحلته إلى الولايات المتحدة عام 1876 عندما افتَتَح مع الرئيس يوليسيس إس. غرانت المعرض المئوي في فيلادلفيا. وُلد برادي في النواحي الشمالية من ولاية نيويورك، وهو ابن لمهاجرين من أيرلندا. واشتهر بصوره الفوتوغرافية التي توثِّق معارك الحرب الأهلية، وقد بدأ حياته المهنية عام 1844 عندما افتَتَح ستوديو للصور الشخصية الداغرية عند ناصية شارعي برودواي وفُلتون في نيويورك سيتي. وعلى مر العقود العديدة التالية، أصدر برادي صوراً شخصية لشخصيات عامة أمريكية رائدة، نُشر الكثير منها كنقوش في المجلات والصحف. ثم افتَتَح برادي فرعاً في واشنطن العاصمة عام 1858. يحتوي الألبوم أيضاً على عدد صغير من المطبوعات غير الفوتوغرافية، وهو جزء من مجموعة تيريزا كريستينا ماريا الموجودة في مكتبة البرازيل الوطنية. تتألف المجموعة من 21,742 صورة جَمَعها الإمبراطور بيدرو الثاني طوال حياته وتبرع بها للمكتبة الوطنية. وهي تُغطي مجموعة متنوعة من الموضوعات. تُوثِّق المجموعة إنجازات البرازيل وشعبها في القرن التاسع عشر وتضم كذلك العديد من الصور الفوتوغرافية لأوروبا وإفريقيا وأمريكا الشمالية.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

إدوارد أنثوني، نيويورك

الوصف المادي

مطبوعة فوتوغرافية واحدة : بطاقة زيارة، ورق زلالي ؛ 8.6 × 5.5 سنتيمترات

المَراجع

  1. William B. Skelton, “Mansfield, Joseph King Fenno,” in American National Biography (New York: Oxford University Press, 1999).

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 22 مارس 2016