"أماديس الغالي." الكتاب الأول

الوصف

أماديس دو غول (أماديس الغالي) هي روايةُ فروسية رومانسية ألفها رودريغيث دي مونتالبو استناداً إلى قصص كان يتم تداولها بشبه الجزيرة الأيبيرية منذ ستينيات القرن الرابع عشر. ونُشرت النسخة الأصلية عام 1508 باللغة الإسبانية. تَرجم نيكولا أُربُراي ديز إسار الرواية إلى اللغة الفرنسية، بعد أن تناولها بالإضافة والتعديل. ونُشر الكتاب الأول من عمله عام 1540 في هذه الطبعة ذات الخط الكبير. تروي القصة مغامرات أماديس، النموذج الأمثل للفارس. حققت الرواية نجاحاُ باهراً، الأمر الذي رجع بشكل جزئي إلى قرار ديز إسار بتقسيم الرواية إلى أربعة مجلدات نُشرت بالتعاقب، وكانت تلك المرة الأولى التي قُدم فيها عامل التشويق عن عمد إلى الأدب بهذه الطريقة. نشر ديز إسار كتاباً واحداً كل عام، بدايةً من عام 1540، بما في ذلك جميع الكتب التي كتبها مونتالبو بالفعل. استحوذ آخرون فيما بعد على الكتب الأصلية والترجمات. أثنى كل من الملك فرانسيس الأول (حكم 1515-1547) والإمبراطور الروماني المقدس تشارلز الخامس (حكم 1519-1556) على الرواية، التي صارت رمزاً لعدة أجيال، حيث أنها جمعت ما بين التذكير بماضي ورومانسية العصور الوسطى وبين كونها دليلاً إرشادياً للسادة الرجال في ذلك العصر. وكانت كتابة الروائي الإسباني العظيم ميغيل دي ثيربانتيس (1547-1616) لروايته دون كيشوت، التي تطمح الشخصية الأساسية بها لتكون أماديس، رداً على الأمثلة المبتذلة التي نتجت عن نجاح أماديس دو غول. حازت الرواية، التي تُرجمت إلى كثير من اللغات، على التقدير مجدداً عندما اقتبسها لولي للأوبرا عام 1684 وهاندل عام 1715 ويوهان كريستيان باخ عام 1779 وماسينيه عام 1922.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

دينيس جانو، باريس

العنوان باللغة الأصلية

Le Premier livre de Amadis de Gaule, qui traicte de maintes adventures d'armes & d'amours, qu'eurent plusieurs chevaliers & dames, tant du royaulme de la Grand Bretaigne, que d'aultres pays

نوع المادة

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 8 مارس 2016