نقش كاميو بصورة لويس الرابع عشر

الوصف

يمثل نقش الكاميو هذا، المضروب على العقيق اليماني المصبوغ باللون الأحمر في ثلاث طبقات موضوعة على المينا الذهبية والملونة، الملك لويس الرابع عشر وهو في سن المراهقة. وتاج النصر الموجود على رأسه هو إشارة مباشرة لروما القديمة وللجنرالات الرومان. يتنبأ هذا التمجيد لسلطة الملك بنجاحات الملك العسكرية المستقبلية. فقد وسّع لويس الرابع عشر أثناء سنوات حكمه (1661-1715) من نطاق حدود مملكة فرنسا بشكل متواصل إلى الشمال والشرق، حتى وصل إلى مدينة ليل وعدة بلدات كبيرة أخرى بالإضافة إلى منطقة فرانش-كوته ومدينة ستراسبورغ. واتبع سياسة تهدف إلى توسيع رقعة الدولة وبسط حدودها، التي كانت تحميها قلاع "الحزام الحديدي"، الذي بناه المهندس العسكري سيباستِيَن لو بريستر دي فوبان (1633-1707)، الذي حصَّن المدن التي انتصر فيها الجيش الفرنسي.

آخر تحديث: 23 إبريل 2015