الدُّوْري مقطوع اللسان

الوصف

هذا العمل هو تشيريمِن-بون (أي كتاب ورقُه كريبي)، وهو واتوجيهون صغير (أي كتاب مجلَّد على طراز تجليد الكتب الياباني التقليدي) يحوي صوراً ونصوصاً مطبوعة بالرواسم الخشبية.  وقد أُطلِق عليه تشيريمِن-بون لأن الورق جُعِّد حتى اتخذ شكل نسيج شبيه بالقماش. نُشِرت كُتب تشيريمِن-بون من منتصف عهد ميجي حتى بداية عهد شُوا، وقد كانت ترجمات مصوَّرة من القصص الشعبية اليابانية التي كانت تهدف في الأصل إلى تعريف الشعب الياباني باللغات الأجنبية بعد كايكوكو (أي إعادة فتح اليابان في منتصف القرن التاسع عشر). إلا أن تلك الكتب سرعان ما اشتهرت بكونها أومياغي (هدايا صغيرة) للأجانب. بدأت كوبونشا، وهي شركة النشر التي أدارها تاكيجيرو هاسيغاوا، في ترجمة ونشر نيهون موكاشيباناشي (سلسلة قصص خيالية يابانية) عام 1885. وكانت قصة العصفور الدُّوري مقطوع اللسان إحدى قصص السلسلة، وهي تحكي قصة سيدة عجوز بغيضة كانت تنشر ملابسها عندما جاء دُوريٌّ كان يحتفظ به أحد الجيران وأكل النشا الذي أعدَّته للغسيل، فقطعت السيدة العجوز الغاضبة لسان الدوري وطردته بعيداً. حزن الرجل المسن والسيدة العجوز القاطنان بالمنزل المجاور على ما حدث للدوري، فعزما على البحث عنه. وفي نهاية المطاف عثرا على بيته حيث استقبلتهما عصافير الدوري استقبالاً حاراً. وحين الوداع أهداهما الدوري سلَّتي أماليد مجدولة بحجمين مختلفين كهدية تذكارية، فقبِل الزوجان القنوعان السلة الأصغر حجماً ورجعا إلى منزلهما، وحينذاك وجَدا كنزاً من الذهب والفضة في السلة، فأصبح المسن والعجوز الطيبان أغنياء وعاشا في سعادة أبدية. انتاب السيدة العجوز البغيضة الحسد على ما آلا إليه من النعم، فزارت بيت الدوري وعادت إلى منزلها بالسلة الكبيرة. لكنها عندما رفعت الغطاء، ظهرت لها مجموعة من الشياطين من داخل السلة ومزقتها إلى أشلاء.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

كوبونشا، طوكيو

العنوان باللغة الأصلية

The Tongue-Cut Sparrow

نوع المادة

الوصف المادي

10 أوراق ؛ 16 سنتيمتراً

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 9 ديسمبر 2014