نسخة من " القوانين الداخلية لريكين سييوكاي (منظمة أصدقاء الحكومة الدستورية)"

الوصف

فكر إيتو هيروبومي (1841 - 1909) ملياً في تشكيل حزب جديد في اليابان تكون عضويته بشكل أساسي من مؤيديه من بيروقراطيي الحكومة، إلى جانب الحصول على الدعم من أصحاب المصالح الصناعية-التجارية الحضرية. وكان الحزب الدستوري بقيادة هوشي تورو، بالتعاون مع شخصيات قوية من الحكومة التي تسيطر عليها العشائر، يستكشف في نفس الوقت طرقاً للوصول إلى السلطة. تكاتفت كل من هاتين المجموعتين لتشكلا ريكين سييوكاي (منظمة أصدقاء الحكومة الدستورية) وذلك في الخامس عشر من سبتمبر عام 1900. يُقال أن أكثر من 1400 شخص شاركوا بمراسم الافتتاح، والتحق مليون شخص بالمنظمة. هذه الوثيقة هي مسودة مقترحة للقوانين الداخلية لريكين سييوكاي. ويُعتقد أن كاتبها هو إيتو مييوجي، الذي كان مشاركاً في وضعها. أطلق إيتو هيروبومي على المجموعة اسم كاي (منظمة) بدلاً من تو (حزب)، لأنه أراد الابتعاد عن صورة الحزب السياسي التقليدي. وبالإضافة إلى ذلك، حاول إيتو هيروبومي تحويل شكل المنظمة إلى نوع من أنواع النوادي، في محاولة منه لجذب قاعدة دعم أوسع، ولكن لم يكن لهذا الأمر تأثير كبير.

آخر تحديث: 19 يونيو 2017