رسالة فردوسية

الوصف

هذه المخطوطة هي مقتطفات من أعمال نثرية كتبها الشاعر الفارسي الطغرائي المشهدي (توفي قبل 1667-1668). والعنوان رسالة فردوسية هو أيضاً عنوان الموضوع الأول من المقتطفات. وتُعد الرسالة استحضاراً لحسناوات كشمير ومديحاً للحاكم المغولي شاه جهان (1592-1666) على حدٍ سواء. لا يُعرف شيء عن طفولة الطغرائي وشبابه، سوى أنه ربما قد وُلد في مدينة مشهد (أو في تبريز في رواية أخرى). انتقل الطغرائي إلى الهند وبلاط جهانغير (حكم في الفترة من 1605-1627) وذلك في حوالي نهاية عهد الأخير. وفي عهد خليفة جهانغير، شاه جهان، انضم الطغرائي لبلاط أحد أبناء شاه جهان، وهو مراد بخش، ورافقه في الحملة المغولية على بلخ (1646). وعلى الرغم من عدم نجاح تلك الحملة، فقد احتفى بها الشاعر مع ذلك باعتبارها انتصاراً، وذلك ضمن مدائحه لمراد بخش، المعروفة باسم مرآة الفتوح، والتي تَظهر في حوالي نهاية المجموعة الحالية. استقر الطغرائي في وقت لاحق في كشمير، حيث توفي بها. وقد دُفن في سريناغار في موقع مجاور لذلك الذي دُفن فيه كليم الحمداني، وهو أحد الشعراء الفرس الرواد من القرن السابع عشر. نَظَّم الطغرائي الشعر الفارسي في جميع أشكاله المشهورة، لكنه اشتهر أكثر بأعماله النثرية المعروفة باسم الرسائل التي تتضمن رسالة فردوسية ومرآة الفتوح. وقد نجت أكثر من 30 رسالة من هذه الرسائل لوجودها في العديد من المختارات، ولتكون شاهداً على المكانة العالية التي احتلها الطغرائي كناثر لدى الأجيال المتعاقبة.

آخر تحديث: 30 سبتمبر 2016