رسالة في التدليك

الوصف

مفهوم الطب التايلندي التقليدي مفهوم شامل يكثر فيه استخدام العلاجات العشبية الأصلية والتدليك بالضغط، إضافةً إلى جوانب من الصحة العقلية والنفسية. ونظراً لتأثره بمفاهيم الشفاء الهندية والصينية، فإن الطب التايلندي التقليدي ينظر إلى المرض ليس بوصفه أمراً جسدياً فحسب، وإنما أيضاً بوصفه حالة من عدم توازن المريض مع عالمه الاجتماعي والروحاني. وتُعطي المخطوطات الطبية التايلندية التي كُتبت خلال القرن التاسع عشر نظرة عامة واسعة حول الأساليب المختلفة للعلاج والوقاية، والفهم والمعرفة المتعلقة بالجسد البشري، والعقل والروح والأمراض. في عام 1831، أمر الملك راما الثالث بتجميع عدة دراسات طبية متنوعة لاستخدامها كمواد تعليمية لمدارس الطب الملكية المؤسسة حديثاً في وات فرا تشتوفون (وات فو) ووات راتشا-أوروت في بانكوك. أصبح معبد وات فرا تشتوفون رسمياً أول مدرسة طبية ملكية عام 1889 ولا يزال يدير مدرسة للطب التايلاندي التقليدي حتى اليوم. وتقدم الدراسة المبذولة هنا تعليمات حول فن التدليك وتتضمن 30 رسماً إيضاحياً لجسم الإنسان مصحوبةً بنقاطٍ تُشير لمواضع التدليك.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

نوع المادة

الوصف المادي

كتاب ذو ورق مطوي به 57 صحيفةً ؛ 355 × 127 مليمتراً

ملاحظات

  • الرقم المرجعي للمخطوطة في المكتبة البريطانية: Or 13922

المَراجع

  1. Jana Igunma, “Thai massage in the early 19th century," Asian and African Studies Blog, May 15, 2013, http://britishlibrary.typepad.co.uk/asian-and-african/2013/05/thai-massage-in-the-early-19th-century.html.

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 8 أغسطس 2014