مطالع الأنوار على صحائح الآثار

الوصف

هذه المخطوطة التي يرجع تاريخها إلى القرن الرابع عشر هي إحدى أعمال أبي إسحاق إبراهيم بن قرقول (111-1174)، وهي تُعدّ تحليلاً للمشكلات اللغوية الواردة في نصوص الأحاديث في صحيحي البخاري ومسلم بن الحجاج. ألّف بن قرقول عمله على غرار عملٍ شهير للقاضي عياض، وهو مشارق الأنوار على صحاح الآثار. وهذا هو الجزء الثالث والأخير من المجموعة التي تبدأ بحرف العين وتستمر إلى نهاية الأبجدية. ويبدأ النص عادةً باستعراض للجانب النحوي لإحدى الألفاظ، تليها أمثلة عن استخدام علماء الحديث واللغويين لها، وينتهي ببضعة أمثلة عن كيفية استخدام الكلمة في سياقها. ولد بن قرقول في الأندلس (أسبانيا الحالية) واشتغل بالتدريس والدعوة والتأليف في مدن شبه جزيرة إيبيريا وبالمغرب، وتوفي بفاس. أُعيدت طباعة هذا العمل عدة مرات، لكنه لم يُحقّق بطريقة نقدية أبداً. وتحتوي هذه المخطوطة على 193 صفحة مرقمة، وإن كانت الصفحات من 19 إلى 27 مفقودة. الصفحة الأولى مزخرفة بإطار مذهّب حول نص مزين بألوان داكنة، لكنه للآسف تالف بحيث لا تمكن قراءته. أما بقية النص فمكتوب بعناية بخط النسخ، وقد رُقِّمت الصفحات في وقت متأخر عن النسخ. وتتضح عمليات التصحيح والتجديد في جميع أنحاء المجلد، فقد أُضيف العنوان وملاحظة المؤلف وجدول المحتويات في تاريخ لاحق.

آخر تحديث: 24 أغسطس 2016