قطعة من حاشية على شرح كتاب لم نعلمه وهي تشمل على مباحث "البسملة" وتنتهي بمباحث اسم الجلالة فقط

الوصف

تتكوَّن هذه المخطوطة من 40 صفحة وهي عمل عن "بسم الله الرحمن الرحيم" أو البسملة. تحتوي المخطوطة على حاشية مطوَّلة لمؤلف مجهول على شرحٍ مجهول لعمل أكبر بدون عنوان لا يُعرف مؤلفه. يُعد ذِكر البسملة بالنسبة للمسلمين أكثر من مجرد ذكرٍ لاسم الله. وثمة من يرى من بين أوائل المفسرين أن البسملة تعتبر جزءاً لا يتجزأ من القرآن نفسه، حيث تبدأ كلُّ سورة من الكتاب بها (عدا واحدة). وقد نوقشت هذه النقطة في المخطوطة. ويُغطي كاتب الشرح موضوعاتٍ مثل استخدام مصطلح البسملة في الكتب السماوية وخصائصه اللغوية. ويُذكر أنّ المسلم التقي حتى يومنا هذا يبدأ كل يوم بعبارة البسملة ويكررها في بداية كل نشاط يقوم به. وتُعد البسملة كذلك موضوعاً فنياً ومعمارياً استُخدِم منذ الأيام الأولى للإسلام وحتى وقتنا الحاضر. المخطوطة مكتوبة بالخط المغربي (الشمال أفريقي) وهي تحتوي على ملاحظات تتعلق بمن كانوا يملكونها.

آخر تحديث: 24 أغسطس 2016