كانيغو

الوصف

تُعتبر كانيغو أفضل ملحمة لجاسينت فيرداغوير (1845-1902)، وهو أهم كاتب كاتالاني في القرن التاسع عشر وأحد أبرز رواد النهضة الكاتالانية. كتب فيرداغوير، الذي كان قساً كاثوليكياً رومانياً وخدم في مجموعة متنوعة من المناصب الكهنوتية، بشكل رئيسي في الشعر الغنائي والملاحم، بالإضافة إلى عدد من اليوميات والمذكرات الشخصية ومقالات الجرائد. وقد جرتْ أحداث ملحمة كانيغو (المسماة على اسم جبل كانيغو) في كاتالونيا في مطلع القرن الحادي عشر أثناء الـ رِيْكونْكُوَستا، وهو استعادة المسيحيين التدريجي لشبه الجزيرة الأيبيرية من الحكم الإسلامي. ويعكس العمل الرحلات التي قام بها فيرداغوير لجبال البرانس في الفترة ما بين 1879 و1895، والحزن الذي استشعره عند رؤية أطلال ديري القديس مارتي ديل كانيغو والقديس ميشيل دي كويكسا. تحكي القصيدة قصة جنتيل، ابن الكونت تالافيرو، والفارس الشاب الذي يترك المعركة ضد المسلمين، من أجل حبه لفلوردينيو، ملكة الجان. كُتبت قصيدة كانيغو بلغة بليغة وطريقة شعرية مؤثرة، وهي تعيد للوجود كلمات اندثرت وأُهمِل استخدامها في اللغة الأدبية اليومية. وفيما يلي النسخة المعتمدة للقصيدة، وهي مكتوبة بخط يد فيرداغوير في مذكرة مسطرة رائعة، وذلك قبل نشرها بوقت قصير في 1886. وتحتفظ مكتبة كاتالونيا بعدد كبير من المواد الأصلية المتعلقة بهذا العمل لفيرداغوير، بما في ذلك المسودات، والإصدارات إلى جانب تصحيحات وترجمات ورسائل شخصية.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

العنوان باللغة الأصلية

Canigó

نوع المادة

الوصف المادي

مذكرة واحدة، 147 صحيفة ؛ 32 سنتيمتراً

المَراجع

  1. Narcís Garolera, “Jacint Verdaguer,” Catalan literature online, http://www.lletra.net/en/author/jacint-verdaguer/detail.

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 13 يناير 2015