القصر الإمبراطوري و ضواحيه

الوصف

تتألف مجموعة تيريزا كريستينا ماريا من 21،742 صورة جمعها الإمبراطور بيدرو الثاني ( 1825-91) على مدى حياته وتبرع بها إلى مكتبة البرازيل الوطنية. وتغطي المجموعة تشكيلة واسعة من المواضيع. وتوثق إنجازات البرازيل والشعب البرازيلي في القرن التاسع عشر، كما تضم العديد من الصور الفوتوغرافية من أوروبا وأفريقيا وأمريكا الشمالية. وكان القصر الصيفي مقرا مفضلا لبيدرو الثاني، الذي بدأ تشييده في ضاحية بتروبوليس في ريو دي جانيرو في 1845. وقد أضحى القصر الصيفي مقرًا للمتحف الإمبراطوري للبرازيل في 1934. وفي 1959، أدرجه المعهد الوطني للمواقع التاريخية والفنية ( إيفان) في ممتلكات الأمانة الوطنية. إن هذه الصورة الفوتغرافية واحدة من سلسلة من الصور التي التقطها في أواخر ستينيات القرن التاسع عشر بيدرو هيس، الذي يعتبره الكثيرون والد التصوير البرازيلي، وتبين الصورة المواقع الهامة في بتروبوليس، وهي بقعة تقع على التلال قرب ريو دي جانيرو، وتحظى بشعبية كموقع لقضاء عطلة الصيف لدى أغنياء البرازيل.

آخر تحديث: 26 يوليو 2013