خريطة طبوغرافية للطريق من ميسوري إلى أوريغون، الذي يبدأ من مصب كنساس في نهر ميسوري وينتهي عند مصب والا-والا في كولومبيا

الوصف

جُمعت هذه الخريطة، الصادرة عام 1846 في سبعة أقسام بأمر من مجلس الشيوخ الأمريكي، من الملاحظات الميدانية ومذكرات النقيب جون سيه. فريمونت (1813-1890) ورسوم تخطيطية وملاحظات ذات صلة لمساعده، تشارلز بريوس (1803-1854). تقتفي الخريطةُ الطريقَ إلى المحيط الهادئ في موازاة أنظمة الأنهار الكبيرة التي تجتاز قارة أمريكا الشمالية. كان فريمونت من سكان التخوم الخبراء وقاد أربع بعثات استكشافية إلى المناطق الغربية بالولايات المتحدة. اشتهر فريمونت في عصره باسم "الخِرّيت"، وعمل مع كيت كارسون الذي كان بدوره من رجال التخوم، وقدّم إسهامات كبيرة للمعرفة المبكرة حول جغرافيا الغرب الأمريكي. يُظهر كل قسم في الخريطة بقدر كبير من التفاصيل الطريق الأولي الذي اتخذه فريمونت في بعثته الاستكشافية الثانية، في 1843-1844، عبر أنهار كنساس وبلات وسْنيك ووالا والا وأجزاء من طريق أوريغون. تتضمن الخريطة قراءات عن درجات الحرارة والارتفاعات وأنماط الطقس لكل يوم في الرحلة، إضافة إلى ملاحظات كثيرة تصف التضاريس والنباتات والحيوانات والقبائل الأمريكية الأصلية التي مر بها خلال البعثة. المقياس هو 10 أميال للبوصة (16.09 كيلومتراً إلى 2.54 سنتيمتر). أصبح فريمونت، باعتباره أحد أشهر مستكشفي الغرب، الحاكم العسكري لكاليفورنيا عام 1847، وواحداً من أوائل أعضاء مجلس الشيوخ من كاليفورنيا عام 1850 وأول مرشح جمهوري لمنصب رئيس الولايات المتحدة عام 1856. وفي عام 1853، نشر عمله المُسمّى البعثة الاستكشافية إلى جبال روكي وأوريغون وكاليفورنيا: أُضيف إليها وصفٌ للجغرافيا الطبيعية لكاليفورنيا: إلى جانب ملاحظات حديثة عن منطقة الذهب استناداً على أحدث المصادر وأكثرها موثوقية.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

إي. ويبر، بالتيمور، ميريلاند

العنوان باللغة الأصلية

Topographical Map of the Road from Missouri to Oregon, Commencing at the Mouth of the Kansas in the Missouri River and Ending at the Mouth of the Walla-Wallah in the Columbia

نوع المادة

الوصف المادي

خريطة واحدة من سبعة أجزاء ؛ في صحيفة 41 × 65 سنتيمتراً

ملاحظات

  • مقياس الرسم 1:633,000.

المَراجع

  1. Tom Chaffin, Pathfinder: John Charles Frémont and the Course of American Empire (New York: Hill and Wang, 2002).

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 25 سبتمبر 2015