مشاهد ومغامرات في أفغانستان

الوصف

مشاهد ومغامرات في أفغانستان هي رواية شخصية، بقلم جندي في جيش شركة إيست إنديا البريطانية، تتناول التجارب التي خاضها أثناء الحرب الأنغلو-أفغانية الأولى (1838-1842). يروي المؤلف، الرقيب أول ويليام تايلور، عن المسيرة التي قامت بها كتيبته بداية من منطقة بجوار مدينة بومباي (مومباي الحالية) في الهند وحتى حدود أفغانستان. يقول المؤلف في المقدمة: "حكايتي هي قصة بسيطة وواضحة لكل جندي اعتاد على شهر السلاح أكثر من القلم..." تجري الأحداث في 1838 و1839. وفقاً لرواية تايلور، أُرسلت قوات بريطانية إلى أفغانستان لحماية ممتلكات شركة إيست إنديا "من مؤامرات واعتداءات بلاد فارس،" وهو التفسير الذي يُجانب السبب المعروف عن الغزو. فَعلى الرغم من أن التوسعات الفارسية لعبت دوراً في التفكير الاستراتيجي البريطاني، إلا أن الطموحات المُتصورة للإمبراطورية الروسية كانت في الواقع السبب الذي دفع البريطانيين لاحتلال كابول وعزل القائد الأفغاني دوست محمد خان واستبداله بالأمير سهل الانقياد شاه شجاع (حوالي 1780-1842). لم تمكث كتيبة تايلور سوى وقت قصير للغاية في أفغانستان. تروي حكاية تايلور السير باتجاه الشمال من بومباي وعبر مقاطعة السند إلى حدود ما يُعرف ببلوشستان الباكستانية. يصف تايلور حياة المعسكرات في الجيش واللقاءات المتكررة مع السكان المحليين التي يمكن وصفها بالسلمية. جمَع المؤلف بين روايات صيد الحيوانات والأسماك إلى جانب بعض الملاحظات عن حفلات الزفاف والتبضُّع في الأسواق وغيرها من المشاهد والأنشطة. نُشر الكتاب للمرة الأولى عام 1842 ولاقى رواجاً بوصفه رواية سفر وأُعيدت طباعته مراراً. تُعرض هنا طبعة عام 1847 التي أصدرها ناشرو لندن تي. سي. نيوباي وباري وبلينكارن وشركاؤهم.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

باري، بلينكارن وشركاؤهم، لندن

العنوان باللغة الأصلية

Scenes and Adventures in Affghanistan

نوع المادة

الوصف المادي

239 صفحة ؛ 21 سنتيمتراً

ملاحظات

  • علامة الرف في مكتبة ولاية بافاريا: ‏Clm 210
  • هذا الوصف للعمل كَتبهُ كارل-غيورغ فاندتنر وإليزابيث فوندريل من مكتبة ولاية بافاريا.

مورد خارجي

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 20 ديسمبر 2016