كتاب صلوات خاص بأوتو الثالث

الوصف

كان كتاب الصلوات الصغير هذا يوماً ما ملكاً للإمبراطور الروماني المقدس أوتو الثالث (980-1002). وبالرغم من أن المخطوطة لا تأتي في الطليعة عند مقارنتها بمخطوطات مزخرفة فاخرة أخرى، إلا أنها أُعدّت لاستخدام الإمبراطور لها في صلاته الخاصة، وهي واحدة من كتابي صلوات إمبراطوريين إثنين فقط ناجيين يرجعان لأوائل العصور الوسطى. ويبدو أن رئيس الأساقفة ويلينغيس الماينتسي قد أمر بتنفيذ المخطوطة على الأرجح بعد عام 984، عندما وُضِع أوتو البالغ من العمر أربع سنوات تحت وصاية والدته الإمبراطورة ثيوفانو وجدته الإمبراطورة أديلايد، بعد وفاة والده. تحتوي المخطوطة على ثلاث لوحات شخصية لأوتو. تأتي اللوحات بعد منمنمة تُظهر صلب المسيح، وتصور أول لوحة الإمبراطور الشاب وهو يصلي بين القديسين بطرس وبولس. أما اللوحة الثانية فتصوره راكعاً أمام المسيح، الذي يجلس على العرش محاطاً بهالة (رمز زخرفي على شكل لوزة). وتصور ثالث لوحة (تكريسية) أوتو على عرشه يتسلم كتاب الصلوات من أحد رجال الدين. نصوص الصلوات مكتوبة بالأحرف الكارولنجية الصغيرة بالحبر الذهبي على خلفية أرجوانية. من الجدير بالملاحظة أن المخطوطة الرقية نفسها لم تغمس في الحبر الأرجواني، كما كانت العادة في القرن التاسع، لكن وضعت مساحات أرجوانية محاطة بشرائط ضيقة من الذهب في كل صفحة. ولا يزال التاريخ اللاحق للكتاب مجهولاً في معظمه. اكتُشف الكتاب في القرن التاسع عشر في مكتبة أسرة شونبورن النبيلة في شْلوس فايْسِنْشتاين في بومرسفلدن، بافاريا. حصلت مكتبة ولاية بافاريا على المخطوطة في عام 1994.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

نوع المادة

الوصف المادي

44 ورقة : مخطوطة رقِّيّة، زخارف ؛ 15 × 12 سنتيمتراً

ملاحظات

  • علامة الرف في مكتبة ولاية بافاريا: ‏Clm 30111
  • هذا الوصف للعمل كَتبتهُ بريغيت غولاث من مكتبة ولاية بافاريا.

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 5 يناير 2017