وثن من فترة ما قبل الإسبان

الوصف

تظهر هنا ثلاثة مناظر تقريبية لإنسان من الخزف في هيئة الجلوس. رأس التمثال تنقصه تعابير الوجه وهو مجرد امتداد للعنق الطويلة. وقد بُترت الأذرع فأصبحت أشبه بعضلات الذراع. أما الأرجل فهي تدفع للأمام في شكل دائري. القطعة مصقولة ومطلية كلياً باللون الأحمر، وقد وجدت أثناء عملية تنقيب عن الآثار عام 1970، في رواسب تقع حول الآثار والمدافن في كويفا بنتادا "الكهف الملوّن" في غلدار الواقعة في غران كناريا بجزر الكناري التابعة لأسبانيا. هذه إحدى أهم القطع في مجموعة الأصنام الملونة التي يرجع تاريخها إلى الفترة السابقة لوصول الأسبان لهذه المنطقة. تأخذ أغلب تماثيل التيراكوتا هذه شكلاً أنثربولوجياً، وهو عادة ما يكون شكل الأنثى. وهي تشكل مجموعة متجانسة لكنها فريدة وسط ثقافة تفضل التجسيد الهندسي في أشكال زينتها على وسائط عدة، مثل الخزف والفراء والجداريات. لا يُعرف على وجه الدقة الدور الذي كانت تلعبه هذه الأصنام في مجتمع الكناري قبل مجيئ الأسبان، ولكنه قد تكون لذلك الدور علاقة بطقوس وممارسات الخصوبة. توجد هذه القطعة ضمن مجموعات متحف ومحمية كويفا بنتادا الأثرية.

آخر تحديث: 13 يونيو 2016