ملفوظات

الوصف

كتب الحاكم التركي المنغولي تيمور (تيمورلنك)، الذي حكم في القرن الرابع عشر مُذَكّرات بالتركية الشاغاتية، إلا أن نسختها الأصلية فُقدت الآن. كان المقصد من العمل أن يكون كتاب نصائح للأمراء والحكام، وقد أُعطي العديد من العناوين على مرِّ السنين، منها ملفوظات، كما يرد في هذه المخطوطة. ترجم أبو طالب الحسيني المُذَكّرات إلى الفارسية، وهو على ما يبدو كان مسؤولاً وعالماً شيعياً من خراسان عمل في خدمة الحكام المغول في الهند في ثلاثينيات القرن السابع عشر. وقد اكتشف الحسيني نسخة تركية من المخطوطة في مكتبة حاكم عثماني في اليمن، واستخدمها كأساس لترجمته. أهدى الحسيني ترجمته للإمبراطور المغولي شاه جهان (1628-1658) الذي لم تعجبه الترجمة على ما يبدو وطالب بإجراء تنقيحات عليها، وقد أجراها محمد أفضل بختياري. أُنتجت هذه النسخة من ترجمة الحسيني على الأرجح في مكان ما بالهند في منتصف القرن التاسع عشر. تحتوي المخطوطة على نسخة واحدة فقط من بين العديد من نسخ مُذَكّرات تيمور التي كُتبت ونُقّحت على مر القرون. تبدأ المخطوطة بمقدمة (الصحائف 1-4) يورد فيها بختياري حاشية عن الثناء على الله والنبي محمد والخلفاء الراشدين الأربعة والسلاطين التيموريين. وتحتوي المقدمة أيضاً على عنوان المخطوطة، وذِكر موجز لقصة اكتشافها وترجمتها للفارسية وتنقيحها، وملاحظات عن منفعتها للأمراء ورجال الدولة المستقبليين، بالإضافة إلى تعليق عن طفولة تيمور وحياته الملكية. يعقب هذا قسم موجز تحت عنوان "مبادئ تيمور الاثنا عشر المرتكزة على الوحي" (الصحيفتان 4-5). ومن بين المبادئ الاثني عشر التي قيل أنه أُوحي إلى تيمور بها، "الحكم العادل" و"التمييز بين الحق والباطل" و"اتباع شرائع الله". يغطي الجزء الأكبر من المخطوطة (الصحائف 5 - 653) أحداثاً في حياة تيمور. يرد السرد بصِيغَةُ المُتَكَلّم، ويبدأ بتعيين الوزراء الأربعة. بعض الأحداث معنونة بعناوين فرعية باللون الأحمر، في حين لم تُعنون أحداث أخرى. يصف قسم أخير (الصحائف 653-655) تيمور وهو في طريقه لغزو الصين، والمرض الذي ألمّ به في الطريق ووصيّته ووفاته. كُتبت المخطوطة بخط نستعليق سميك على الرغم من أنها ليست مكتوبة بيد واحدة، مما يدل على أن شخصاً واحداً أو عدة أشخاص قاموا بنسخها في فترات زمنية مختلفة. تظهر اقتباسات باللغة الشاغاتية التركية مع الترجمات الفارسية في مواضع مختلفة من النص، ويظهر ترقيم الصفحات بالأرقام العربية. هناك الكثير من التكرار والإطناب والغموض طوال النص، وهذا يعكس تأثير السير الذاتية والمذكرات الرسمية وغير الرسمية العديدة لتيمور التي نُسخت وأعيد نسخها إلى العديد من اللغات على مر القرون من قِبل أشخاص مختلفين ولأغراض مختلفة. كان حكام الهند المغول الداعم الأساسي لِـ "كتب تيمور" هذه ذات المجالات والعناوين المختلفة وأشاعوها في القرنين السابع عشر والثامن عشر.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

نوع المادة

الوصف المادي

656 ورقة (17 سطراً)، مجلدة : من الورق ؛ 29.5 × 17.4 سنتيمتراً

المَراجع

  1. Major Charles Stewart, translator, Malfuzat Timury: Autobiographical Memoirs of Moghul Emperor Timur (London: W. Nicol,  1830).
  2. Ron Sela, The Legendary Biographies of Tamerlane: Islam and Heroic Apocrypha in Central Asia. (Cambridge: Cambridge University Press, 2011).
  3. Howard Miller, “Tamburlaine: The Migration and Translation of Marlowe’s Arabic Sources,” in Travel and Translation in the Early Modern Period, edited by Carmine G. Di Biase (Amsterdam and New York: Rodopi, 2006).

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 27 أغسطس 2015