أناجيل توروس روسلين

الوصف

كتب هذه المخطوطة الأرمينية عام 1262 توروس روسلين، وهو المُزخرف الشهير الذي توسَّع في المؤلفات الأيقونية عن طريق تعريف سلسلة روايات الأناجيل بطريقة مختلفة عن الصور التقليدية للمبشرين. كُتِبت هذه المخطوطة الموقعة في منسخ هرومكلا (روم كاليسي الحالية، تركيا)، التي أصبحت المركز الفني الرائد بقليقيا الأرمينية تحت حكم الكاثوليكوس قسطنطين الأول (1221-1267). تُورد بيانات النسخ المُطولة التي تبدأ في قفا الصحيفة 406 أن توروس كتب هذه المخطوطة بأمر من ابن أخي قسطنطين، وهو قِسِّيس اسمه توروس أيضاً. وتُعد هذه المخطوطة واحدة من سبع مخطوطات تحمل توقيع توروس روسلين وهي الأفخم من بين هذه المخطوطات جميعاً، فهي مُزودة بخمس عشرة منمنمة و67 رسماً إيضاحياً أصغر حجماً. يوحي أسلوب الصور باستعانة توروس بالعديد من المساعدين في وضْع الرسوم الإيضاحية، على الرغم من أن ذلك لم ينتقص أبداً من مُجمل جودة الرسوم. ظلت المخطوطة لفترة طويلة مصدر اعتزاز للكنيسة الأرمينية. فحتى في القرن السابع عشر، استُخدمت زخارفها نموذجاً للناسخين الأرمينيين، وعلى الأخص بَرغام وابنه ميكائيل. يمكن رؤية تأثير توروس بالمخطوطة رقم 3438 بالبطريركية الأرمينية بالقدس والمخطوطة Ms. 36.15 بصالة فْرِيَر بواشنطن العاصمة؛ حيث يُشير ميكائيل مباشرةً إلى "الناسخ الممتاز توروس، الملقب بروسلين".

آخر تحديث: 12 إبريل 2016