كتاب البيان والتعريف في أسباب ورود الحديث الشريف

الوصف

كتاب البيان والتعريف في أسباب ورود الحديث الشريف لإبراهيم بن محمد كمال الدين الحسيني الدمشقي (عام 1644 أو 1645-1708) هو شرح لمتون وسياقات الأحاديث النبوية. يلعب الحديث دوراً مهماً في الإسلام وتُعد أقوال النبي وأفعاله جزءاً لا يتجزأ من نصوص الشريعة الإسلامية. يَذكر المؤلف في مقدمة العمل أن أسباب ورود حديث ما قد تكون واضحة من سياق الحديث نفسه في بعض الأحيان، ولكن في حالات أخرى لا بد من معرفة المناسَبة التي قيل فيها ذلك الحديث. ويدور موضوع البيان والتعريف عن هذا النوع الثاني. يُورد الكتاب الأحاديث، مضيفاً إليها شروحها وملابسات قولها. وقد اُختيرت المقتطفات من كتب الأحاديث الستة (الجوامع الصحيحة الستة) التي يُقرِّها أهل السنة. يحتل الكتاب مكانة بارزة إلى جانب عدد قليل من الأعمال المماثلة لمؤلفين مثل العكبري (1143 أو 1144-1219) والبلقيني (1324-1403) والسيوطي (حوالي 1445-1505).  وُلِد إبراهيم بن محمد كمال الدين الحسيني الدمشقي، المعروف أيضاً باسم ابن حمزة الحسيني، في دمشق. وسافر إلى مصر وإلى مكة المكرمة والمدينة المنورة، حيث تتلمذ على يد حوالي 80 شيخاً. وفي القاهرة عُيِّن رئيساً لنقابة السادة الأشراف، وذلك قبل عودته إلى دمشق حيث شغل مناصب إدارية وقضائية. نشر محمد طاهر الرفاعي هذه الطبعة من البيان والتعريف وطُبِعت في مطبعة البهاء في حلب في عام 1911. جُمع المجلدان في كتاب واحد ورُتِّبا أبجدياً حسب الكلمة الأولى من الحديث الصحيح.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

مطبعة البهاء، حلب

اللغة

مواضيع أخرى

نوع المادة

الوصف المادي

مجلدان في كتاب واحد ؛ 25 سنتيمتراً

المَراجع

  1. On wurud al-hadith (circumstances of hadith): Al-Ghazali, Muhammad. Within the boundaries of Islam. Selangor, Malaysia, Islamic Book Trust, 2010, p. 25.

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 18 فبراير 2015