الرحلة السورية في أمريكا المتوسطة والجنوبية

الوصف

وُلِدَ الأب هنري لامِنْس لعائلة كاثوليكية في غينت ببلجيكا عام 1862. وانضم إلى اليسوعيين وهو في الخامسة عشر من عمره واستقر لاحقاً بلبنان بشكل دائم. أتقن لامنس اللغتين اللاتينية واليونانية ودرّس اللغة العربية ببيروت. وكان أول أعماله قاموس اللغة العربية فرائد اللغة، الذي يرجع تاريخه إلى عام 1889. وقد عمل لامِنْس كذلك محرراً لجريدة البشير اليسوعية ببيروت. وكتب العديد من الأعمال، كان أبرزها عن تاريخ شبه الجزيرة العربية في عصر ما قبل الإسلام، بالإضافة إلى العهد الأموي. يشوب أعمال لامنس البحثية غياب الموضوعية وتحامله ورأيه الداحض بشدة للإسلام. من بين أشهر أعماله رومارك سور لي مو فرانسي ديريفي دي لاراب (تعليقات على كلمات فرنسية مشتقة من اللغة العربية) وتسريح الأبصار (عن المواقع الأثرية بلبنان) وإتود سور لو رينيْ دو كاليفا أوميادّ مؤاوية بروميي (دراسات عن حكم الخليفة الأموي معاوية ابن أبي سفيان). توفي لامنس في بيروت عام 1937. ويستند كتاب الرحلة السورية في أمريكا المتوسطة والجنوبية إلى رحلة المؤلف إلى أمريكا ومقالاته عن الرحلة التي نُشِرت في البشير في العامين 1893 و1894. تَرجم رشيد الشرتوني هذه الأعمال إلى اللغة العربية ونشرتها المطبعة الكاثوليكية ببيروت في هيئة كتاب عام 1894. ويقدم المؤلف في الكتاب معلومات حول الطقوس الدينية والزراعة والصناعة والتجارة وديموغرافيا الأماكن التي زارها. وقد شملت البلدان التي تناولها الكتاب كوبا (الفصول 1-3) وجامايكا (الفصل 4) وجمهورية المكسيك (الفصول 5-11) وجمهورية هندوراس البريطانية (بيليز الحالية، الفصل 12) وجمهورية غواتيمالا (الفصل 13) وجمهورية هندوراس (الفصل 14) وجمهورية نيكاراغوا (الفصل 15) وجمهورية كوستاريكا (الفصل 16) وبنما (كانت عندئذٍ ولاية من ولايات كولومبيا، الفصول 17- 19) وجمهورية كولومبيا (الفصول 20 -23) وجمهورية الإكوادور (الفصل 23).

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

المطبعة الكاثوليكية، بيروت

اللغة

العنوان باللغة الأصلية

الرحلة السورية فى أميركة المتوسطة والجنوبية

نوع المادة

الوصف المادي

248 صفحة ؛ 25 سنتيمتراً

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 17 أكتوبر 2014