معين الحكام فيما يتردد بين الخصمين من الأحكام

الوصف

معين الحكام فيما يتردد بين الخصمين من الأحكام هو دليل في إجراءات الشريعة الإسلامية. كَتب الكتابَ في القرن الخامس عشر عليٌّ بن خليل الطرابلسي، الذي كان يُعرف كذلك باسم "علاء الدين بن الحسن علي بن خليل الطرابلسي"، وكان فقيهاً حنفياً بالقدس. أشار الطرابلسي في مقدمة كتابه إلى الأهمية الاستثنائية للشريعة في القرآن وبين الرُسُل، ثم استطرد قائلاً إنه كتب ليوضِّح المبادئ الأساسية لمهنته. ويلاحظ الطرابلسي أن معظم كُتب القانون هي عموماً تلخيصاتٌ بسيطة للقضايا والأحكام، وإنه على عكس ذلك يحاول شرح غوامض فنِّه. يتطرق الطرابلسي في كتابه إلى جوانب من دعواه النبيلة تلك، بالإضافة إلى بعض المسائل اليومية، مثل سُلطة القضاة ووضعهم وتعويضهم عن خدماتهم المختلفة، كما يستشهد بالعديد من الأحكام القضائية، وإن أتت غالباً بلا شرحٍ نظري لها. لا يُعرف الكثير عن حياة الطرابلسي، وقد يكون هذا عمله الوحيد الباقي. حقق هذا الكتاب وصححه ونقَّحه حسين أفندي الأسيوطي وأصدرته مطبعة بولاق بالقاهرة، تحت إشراف مشرفها المخضرم حسين حسني. نُشرت هذه الطبعة عام 1883، وأعادت مطبعة بولاق إصدارها عام 1892.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

مطبعة بولاق، القاهرة

اللغة

العنوان باللغة الأصلية

كتاب معين الحكام فيما يتردد بين الخصمين من الاحكام

نوع المادة

الوصف المادي

207 صفحة ؛ 26 سنتيمتراً

المَراجع

  1. Yusuf Ilyan Sarkis,  Mu’jam al-Matbu’at al-‘Arabiyah wa-al-Mu’arrabah (Dictionary of Arabic Printed Books and Translations.)  (Cairo: Sarkis, 1928).

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 6 مايو 2015