سياسة الرئيس ويلسون

الوصف

استعداداً لمؤتمر السلام الذي كان متوقعاً أن يتبع الحرب العالمية الأولى، أَسستْ وزارة الخارجية البريطانية في ربيع عام 1917 قسماً خاصاً أُوكِلت إليه مهمة إعداد خلفيات تاريخية يمكن للمبعوثين البريطانيين الاستنارة بها أثناء المؤتمر. سياسة الرئيس ويلسون هي رقم 161 في سلسلة تتكون من أكثر من 160 دراسة أنتجها القسم، وقد نُشر أغلبها بعد ختام مؤتمر السلام بباريس عام 1919. يتكون الكتاب بأكمله من مقتطفات من تصريحات أدلى بها رئيس الولايات المتحدة الأمريكية، وودرو ويلسون، أثناء الحرب العالمية الأولى، ولا يحتوي الكتاب على مقدمة أو تحليل. وُضِعت المقتطفات وفقاً لترتيبها الزمني وجُمعت في ثلاث فترات زمنية هي: "فترة الحياد" من أغسطس 1914 حتى إبريل 1916، حينما بذلت الولايات المتحدة الأمريكية تحت رئاسة ويلسون جهوداً كبيرة لتظل بعيدة عن الحرب عن طريق الحفاظ على موقف حيادي صارم؛ و"الفترة الحرجة" من إبريل 1916 حتى إبريل 1917، حينما استُدرِجت الولايات المتحدة الأمريكية شيئاً فشيئاً إلى محاربة ألمانيا وذلك في الغالب نتيجة لسياسة الأخيرة التي تمثلت في شن حرب مفتوحة بالغواصات (أي إغراق السفن التجارية التي تحمل أعلام الدول المحايدة كجزء من عملية فرض حصار ألماني على بريطانيا وفرنسا وإيطاليا وروسيا)؛ وفترة "بعد التدخل" من 17 إبريل حتى ديسمبر 1918، بعد إعلان الولايات المتحدة الأمريكية الحرب على ألمانيا. يحتوي الملحق على عدد من التصريحات والمذكرات الدبلوماسية التي أصدرتها ألمانيا والنمسا في عام 1918 فيما يتعلق بشروط حدوث سلام محتمل.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

مكتب قرطاسية صاحبة الجلالة، لندن

العنوان باللغة الأصلية

President Wilson's Policy

نوع المادة

الوصف المادي

103 صفحة ؛ 22 سنتيمتراً

ملاحظات

  • من سلسلة: كتيبات السلام

المجموعة

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 19 يوليو 2017