مشاريع الحفاظ على السلام العام

الوصف

استعداداً لمؤتمر السلام الذي كان متوقعاً أن يتبع الحرب العالمية الأولى، أَسستْ وزارة الخارجية البريطانية في ربيع عام 1917 قسماً خاصاً أُوكِلت إليه مهمة إعداد خلفيات تاريخية يمكن للمبعوثين البريطانيين الاستنارة بها أثناء المؤتمر. مشاريع الحفاظ على السلام العام هي رقم 160 في سلسلة تتكون من أكثر من 160 دراسة أنتجها القسم، وقد نُشر أغلبها بعد ختام مؤتمر السلام بباريس عام 1919. هذا الكتاب هو أحد المجلدات القليلة في السلسة التي نُشرت باسم مؤلف واحد، وقد كتبه لورد فيليمور (والتر جورج فرانك فيليمور، 1845-1929)، وهو أحد القضاة والخبراء البريطانيين البارزين في القانون الدولي. تتكون الدراسة من أربعة أقسام، يناقش فيها فيليمور الخطط المختلفة المقترحة على مدار القرون للحفاظ على السلام العام، حيث يحلل القسم الأول، "قوة عليا واحدة"، آراء دانتي ولايبنيتز عن رمز البابا أو الإمبراطور كقوة يمكن من خلالها تحقيق السلام، بينما يناقش القسم الثاني، "اتحاد الدول"، اقتراحات هنري الرابع ملك فرنسا وكاهن سان بيير وويليام بن وإيمانويل كانت وآخرين للحفاظ على السلام من خلال الاتحاد. أما القسم الثالث، "التحكيم الدولي"، فيغطي الأدوار المحتملة للوساطة والتحكيم في الحفاظ على السلام، بما في ذلك مؤتمري لاهاي اللذين انعقدا في عام 1899 و1907 واتفاقية واشنطن بين الولايات المتحدة وبريطانيا العظمى لعام 1914 ومحاولة البابا بينيديكت الخامس عشر في عام 1917 الوساطة لإجراء تسوية في الحرب العالمية الأولى. وأخيراً، يناقش القسم الأخير، "الخطط الحديثة للاتحاد"، الاقتراحات التي قُدِمت أثناء الحرب وأثر بعضها بالفعل على المشاورات التي أدت إلى تأسيس عصبة الأمم بمقتضى معاهدة فرساي. يشير فيليمور إلى أن معظم هذه الخطط الحديثة "مكونة" من العوامل المتنوعة المذكورة في القسم الثاني والقسم الثالث، التي تحتوي على عناصر من فكرة الاتحاد والتحكيم الدولي معاً.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

مكتب قرطاسية صاحبة الجلالة، لندن

العنوان باللغة الأصلية

Schemes for Maintaining General Peace

نوع المادة

الوصف المادي

155 صفحة : خرائط مطوية، جداول، رسوم بيانية ؛ 22 سنتيمتراً

ملاحظات

  • من سلسلة: كتيبات السلام

المجموعة

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 24 مايو 2017